ليفربول يُفلت من فخ ستوك .. وسيتي يستعيد ذاكرة الانتصارات

انتفض ليفربول بشكل مذهل وقاده هدفان من البديلين فيليب كوتينيو وروبرتو فيرمينو لفوز ثمين 2-1 على مضيفه ستوك سيتي في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم السبت.

وفي اليوم نفسه، حقق استعاد مانشستر سيتي نغمة الانتصارات مجددا بالفوز على ضيفه هال سيتي 3-1.

وبدت آمال فريق المدرب يورجن كلوب في انهاء الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى في مهب الريح عندما تقدم ستوك عن طريق جوناثان والترز في الشوط الأول.

وكان ليفربول سيئا في الشوط الافتتاحي ونادرا ما هدد مرمى ستوك لكن دخول الثنائي البرازيلي كوتينيو وفيرمينو مع بداية الشوط الثاني أبدل كل شيء.

وتعادل كوتينيو مع تبقي 20 دقيقة على النهاية بتسديدة من داخل منطقة الجزاء وبعد ثلاث دقائق أخرى تقدم ليفربول بكرة رائعة من فيرمينو من فوق الحارس.

وكادت شباك ليفربول أن تهتز في الدقيقة التالية لكنه يدين بالفضل للحارس سيمون مينيوليه الذي حرم سعيدو براهينو من التسجيل من مدى قريب.

وصمد ليفربول الذي يحتل المركز الثالث ليتقدم بفارق تسع نقاط عن ارسنال ومانشستر يونايتد صاحبي المركزين الخامس والسادس على الترتيب رغم أنه يتبقى للفريقين ثلاث مباريات أكثر من فريق كلوب.

وعلى استاد الاتحاد أنهى مانشستر سيتي الشوط الأول متقدما بهدف عكسي سجله المدافع المصري الدولي احمد المحمدي بطريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة .31

وأضاف الأرجنتيني الدولي سيرخيو اجويرو الهدف الثاني لمانشستر في الدقيقة 48 وتكفل فابيان ديلف بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 64 وتكفل اندريا رانوكيا بتسجيل الهدف الوحيد لهال سيتي في الدقيقة .85

الفوز رفع رصيد مانشستر سيتي إلى 61 نقطة في المركز الرابع وتجمد رصيد هال سيتي عند 30 نقطة في المركز السابع عشر.

 



مباريات

الترتيب