كارثة "فنية" تحل بيونايتد قبل معركته أمام تشيلسي

بات جوزيه مورينيو مدرب فريق مانشستر يونايتد في مأزق حقيقي بسبب "كارثة فنية" وذلك قبل مواجهة صعبة أمام تشيلسي في الدور ربع النهائي لبطولة كأس الاتحاد الإنجليزي يوم الاثنين.

وسيحل يونايتد ضيفا على تشيلسي في ستامفورد بريدج بدون أي مهاجم حيث يغيب هدافه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بسبب الإيقاف، بينما يعاني الإنجليزي الشاب ماركوس راشفورد من المرض.

وقالت صحيفة ذا صن البريطانية إن قائد الشياطين الحمر وين روني لن يكون بمقدوره مواجهة تشيلسي أيضا بعد إصابته خلال التدريبات إثر اصطدام قوي بزميله فيل جونز.

وسيفقد يونايتد أيضا جهود جناحه الفرنسي أنتوني مارسيال بداعي الإصابة أيضا، ما يضع المدرب مورينيو في مأزق حقيقي في مواجهة فريقه السابق الذي يقدم أداء رائعا تحت قيادة المدرب الإيطالي أنتونيو كونتي ما اهله لتصدر الدوري الإنجليزي الممتاز بفارق كبير عن أقرب منافسيه.

يذكر أن يونايتد تلقى خسارة مهينة أمام تشيلسي بنتيجة 4-0 في آخر زيارة له لملعب ستامفورد بريدج خلال الموسم الحالي في الدوري الإنجليزي.



مباريات

الترتيب