توريه ينتقد حكم موقعة توتنهام ويطالب باستخدام تقنية الفيديو

غامر يايا توريه لاعب وسط مانشستر سيتي بإثارة غضب الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بعدما انتقد رفض الحكم اندريه مارينر احتساب ركلة جزاء لصالح فريقه في تعادله 2-2 مع توتنهام هوتسبير في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

وكان سيتي متقدما 2-1 عندما أعاق كايل ووكر الظهير الأيمن لتوتنهام الجناح رحيم سترلينج داخل المنطقة لكن مارينر أشار باستمرار اللعب وسجل توتنهام هدف التعادل في الدقيقة التالية.

وقال ووكر بعد المباراة إنه كان محظوظا في عدم احتساب ركلة جزاء ضده.

وقال توريه: "نشعر بأننا سرقنا لأننا سيطرنا على المباراة. كانت مباراة رائعة بالنسبة لنا... عندما ترى كل هذه الفرص التي أتيحت لنا خاصة في الشوط الأول.. كان شيئا لا يصدق ضد فريق كبير مثل توتنهام".

وأضاف: "أصيب اللاعبون والمدرب بخيبة أمل لأننا شعرنا بأننا سرقنا. سأذهب للمنزل وأشاهد لقطات من المباراة وسأكسر على الأرجح زجاجة وأشعر بالغضب لأننا فقدنا نقطتين بهذه الطريقة. إذا نظر (مارينر) مجددا سيرى أنه كان على خطأ تماما".

وأبقى التعادل على سيتي في المركز الخامس في الترتيب وقال توري أيضا إن سترلينج كان يجب أن يسقط على الأرض عندما شعر بالاحتكاك من ووكر حتى يضمن احتساب ركلة الجزاء.

ومضى قائلاً: "إذا كان لديك بعض الخبرة مثلي.. كنت ستسقط في هذا الموقف وربما ذلك ما كان عليك أن تفعله".

وطالب لاعب الوسط أيضا بالاستعانة سريعا بتكنولوجيا الإعادة التلفزيونية التي اختبرت لأول مرة في كأس العالم للأندية الشهر الماضي.

وقال: "إذا كان من الممكن استخدام الفيديو في كرة القدم.. سيكون ذلك رائعا، إذا شاهد الحكم الاعادة سيشعر بوجود ظلم. نرتكب جميعا أخطاء في حياتنا لكن من الصعب التعامل مع هذا الأمر. فقدنا نقطتين. يجب أن يتم فعل شيء".

 

 



مباريات

الترتيب