توتنهام المبتهج يتطلع لزيادة معاناة مانشستر سيتي

لندن - كان توتنهام هوتسبير أول ناد يكشف ثغرات مانشستر سيتي فريق المدرب بيب جوارديولا وسيتطلع الفريق اللندني المتألق مؤخرا لإلحاق المزيد من الضرر بمنافسه في استاد الاتحاد بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد غد السبت.

وحين لعب سيتي باستاد وايت هارت لين في أكتوبر تشرين الأول فعل توتنهام ذلك بينما كان جوارديولا مدرب برشلونة السابق ينذر بتحويل موسمه الأول في انجلترا إلى مهمة سهلة بعدما افتتح الموسم بستة انتصارات متتالية.

غير أن الهزيمة بنتيجة 2-صفر - التي كان يمكن أن تكون أكبر - لم تكن مجرد عثرة لكن عودة للواقع بالنسبة للمدرب الإسباني الذي لم يعد فريقه بعدها كما كان.

وبينما ظهر توتنهام كمنافس حقيقي على اللقب بفوزه في اخر ست مباريات في الدوري ليتقدم للمركز الثاني بفارق سبع نقاط وراء تشيلسي المتصدر تراجع سيتي للمركز الخامس عقب هزيمته الثقيلة 4-صفر أمام مضيفه ايفرتون في الجولة السابقة.

ويحتاج جوارديولا - الذي أكمل 46 عاما أمس الأربعاء - إلى رد سريع من تشكيلة هشة دفاعيا ومتقدمة في السن وتعاني من أجل التأقلم على أسلوب لعبه المعتمد على الاستحواذ على الكرة.

وحافظ سيتي على نظافة شباكه في 25 بالمئة فقط من مبارياته تحت قيادة جوارديولا وحصل الحارس كلاوديو برافو - الذي انتزع مكان جو هارت حارس انجلترا - وقلب الدفاع المنضم في صفقة ضخمة جون ستونز على نصيبهما من الانتقادات.

وفي ظل تأخره بعشر نقاط وراء تشيلسي اعترف جوارديولا تقريبا بأن سيتي خرج من سباق المنافسة على اللقب بعد السقوط باستاد جوديسون بارك.

وعلى الجانب الآخر لا يمكن أن يكون توتنهام في حالة أفضل رغم أن إصابة يان فرتونجن في الكاحل ضد وست بروميتش البيون يوم السبت الماضي أزالت بعضا من بريق مسيرته الأخيرة.

واستقبل فريق المدرب ماوريسيو بوكيتينو 14 هدفا فقط في 21 مباراة في الدوري وسجل 19 هدفا خلال انتصاراته الستة الأخيرة بينها ثلاثية لهاري كين في اكتساح وست بروميتش 4-صفر.

كما يمر لاعب وسط انجلترا الشاب ديلي آلي بفترة جيدة لذا سيتجه توتنهام إلى الشمال وهو يثق في تحقيق أول فوز خارج أرضه على أحد المنافسين الكبار على اللقب هذا الموسم عقب خسارته أمام تشيلسي ومانشستر يونايتد وتعادله على ملعب ارسنال.

وفي ظل مواجهة سيتي وتوتنهام لبضعهما البعض ستتطلع الفرق الأخرى ضمن الستة الأوائل إلى الاستفادة من النتيجة.

وسيحتاج تشيلسي إلى وضع التكهنات بشأن مستقبل المهاجم دييجو كوستا جانبا عندما يستضيف هال سيتي المتعثر يوم الأحد حيث سيلعب أيضا ارسنال صاحب المركز الرابع ضد بيرنلي.

وغاب كوستا متصدر قائمة الهدافين عن فوز تشيلسي 3-صفر خارج ملعبه على ليستر سيتي في الجولة السابقة بسبب إصابة في الظهر وسط تقارير عن خلاف مع المدرب أنطونيو كونتي وصفقة محتملة قيمتها 30 مليون جنيه استرليني (37 مليون دولار) في العام الواحد للعب في الصين.

وعاد كوستا للمران هذا الأسبوع وستكون كل الأعين على مهاجم اسبانيا إذا لعب ضد هال.

ويلتقي ليفربول صاحب المركز الثالث بفارق الأهداف وراء توتنهام مع سوانزي سيتي متذيل الترتيب بعد غد السبت بينما يحل مانشستر يونايتد بقيادة مدربه جوزيه مورينيو ضيفا على ستوك سيتي.



مباريات

الترتيب

H