قمة نارية على الوصافة بين ليفربول ومانشستر سيتي

تشهد بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم قمة نارية على وصافة الترتيب، بين ليفربول وضيفه مانشستر سيتي، في أبرز مباريات المرحلة التاسعة عشرة التي سيحاول خلالها تشيلسي المتصدر مواصلة سلسلة انتصاراته المستمرة منذ 12 مباراة.

ويتصدر تشيلسي الترتيب برصيد 46 نقطة، بفارق ست نقاط عن ليفربول الثاني الذي تفصله نقطة واحدة عن مانشستر سيتي الثالث.

وسيكون ملعب "انفيلد رود" في ليفربول بشمال إنجلترا، مسرحا للقمة التي تجمع فريقين يحققان أداء جيدا ومتقاربا في الفترة الماضية، إذ حقق كل منهما ثلاثة انتصارات تواليا، ويسعيان إلى كسب النقاط الثلاثة للاقتراب من تشيلسي المتصدر.

وتواجد مدرب مانشستر سيتي، الإسباني جوسيب "بيب" جوارديولا في انفيلد الثلاثاء لمتابعة مباراة ليفربول ضد ستوك سيتي، والتي قدم فيها المضيف أداء قويا وأنهاها لصالحه بفارق ثلاثة أهداف (4-1).

وأقر مدرب ليفربول يورجن كلوب بصعوبة المهمة ضد سيتي، والتي سيستعيد خلالها ذكريات المواجهة مع جوارديولا، عندما كان الأخير مدربا لبايرن ميونيخ الالماني، وكلوب مدربا لبوروسيا دورتموند.

وقال كلوب: "إنها مباراة صعبة للفريقين معا، ولكنها مثيرة والأمر الأجمل أنها ستقام على ملعب انفيلد".

وأضاف: "أنا فعلا أتطلع بفارغ الصبر لخوضها. مانشستر سيتي فريق جيد ونحن أيضا وبالتالي ستكون المباراة جيدة".



مباريات

الترتيب