فيديو - أحضان وقُبلات مورينيو وجوارديولا لن تتكرر مجددا

لن يحتضن بيب جوارديولا، مدرب فريق مانشستر سيتي، غريمه جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، مجددا، وذلك خلال المواجهة الشرسة التي ستجمع الفريقين في ديربي مانشستر على ملعب أولد ترافورد ضمن منافسات الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتتسم العلاقة بين جوارديولا ومورينيو بالتوتر والمنافسة الشديدة، رغم أن الثنائي تمتع بعلاقة جيدة أثناء وجودهما معا في فريق برشلونة الإسباني حينما كان مورينيو مترجما ومساعدا للمدرب بوبي روبسون، وبيب لاعبا في صفوف الفريق الكتالوني.

غير أنه منذ تولى جوارديولا تدريب برشلونة، بدأت المنافسة بين الثنائي، على الصعيد الأوروبي أولا، ثم المحلي لاحقا بتدريب مورينيو لريال مدريد.

هدوء يسبق العاصفة

وبالرغم من أن مورينيو معروف بهجومه على العديد من منافسيه، أبرزهم الفرنسي ارسن فينجر مدرب أرسنال، لكنه أظهر احتراما مبدئيا لجوارديولا الذي يخوض موسمه الأول كمدرب في انجلترا.

وسئل جوارديولا، قبل بداية الدوري الإنجليزي، عمّا إذا كان سيصافح مورينيو قبل مباراة ديربي مانشستر التي تقام غدا السبت، فأجاب قائلا "بالطبع سأصافحه".

لكن مورينيو بدا أكثر غضبا من الصحفيين حينما ألقي عليه نفس السؤال، حيث أجاب بغضب "من المفترض أن أستخدم كلمات غير مهذبة للرد على هذا السؤال الذي لا أفهمه".

سيناريو مكرر مع فينجر

وبينما يبدو مورينيو هادئا قبل مواجهة جوارديولا، لكن الأمر قد يتغير في أي لحظة، وهو ما حدث مع المدرب البرتغالي أمام فينجر. فقد سبق وأن أعلن مورينيو عن احترامه لفينجر فور توليه تدريب تشيلسي للمرة الثانية، مشيرا إلى أن الحرب الكلامية بين الثنائي كانت جزءا من الماضي.

لكن مورينيو ما لبث وأن شن حربا ضروسا على مدرب ارسنال وذلك بعدما وصفه بالمتخصص في الفشل، ردا على تعليق لفينجر بأن مورينيو يخشى من الاعتراف بالمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي في موسم 2013-2014 لأنه لا يرغب في الفشل.

شاهد مورينيو وجوارديولا يتعانقان بحرارة  عقب نهائي كأس الكؤوس الأوروبية بين برشلونة وباريس سان جيرمان



مباريات

الترتيب