جوارديولا يوجه رسالة شديدة اللهجة للاعبيه

وجه الإسباني بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي رسالة شديدة اللهجة للاعبيه بعد إجبار الحارس جو هارت على مغادرة النادي، حسبما ذكرت صحيفة "ذي صن" البريطانية.

واتخذ جوارديولا العديد من القرارات في وقت قصير منذ تسلمه تدريب مانشستر سيتي، لكن بعض هذه القرارات لا تحظى بشعبية في النادي وخصوصا فيما يتعلق بجو هارت.

ومنذ مجيء جوارديولا إلى سيتي قادماً من بايرن ميونيخ الألماني خلال الصيف الحالي، قرر عدم الاعتماد على حارس مرمى منتخب إنجلترا الأول جو هارت وأجبره على الرحيل عن النادي وجلب التشيلي كلاوديو برافو من برشلونة لتعويضه رحيله.

وانضم جو هارت لصفوف فريق تورينو الإيطالي على سبيل الإعارة.

ووفقاً لصحيفة "ذي صن" فإن ما وصفته بـ"مكنسة الإسباني" لم يكن ضحيتها حارس مرمى منتخب إنجلترا فقط بل طالت أيضاً بعض الموظفين الذين يؤدون عملهم في سيتي بعيداً عن الأضواء ووسائل الإعلام.

وليحتوي أي مشكلة قد تنشب بينه واللاعبين لاحقاً، قال المدرب السابق لبايرن وبرشلونة الإسباني إنه يجب على الجميع في مانشستر سيتي أن يثقوا في قراراته إذا أرادوا التقدم إلى المستوى الأفضل على الصعيد المحلي والأوروبي.

وقال جوارديولا (45 عاماً) مخاطباً لاعبيه في منطقة التدريب: "عليكم أن تقبلوا (قراراتي) وتتبعوني، أنا أؤمن بالطريقة التي ألعب بها".

 وأضاف: "هذا هو النادي الذي لم يتخطى دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا حتى مانويل بيلجيرني، هذا هو النادي الذي لا يملك تاريخاً أوروبياً".

وأكمل: "أنا هنا ويجب أن أتخذ القرارات، بعضكم سيوافق عليها والبعض لا، وأنا أفهم ذلك لكن يجب عليكم تنفيذها، أنا لست دائما على حق ولكن لا بد لي من اتخاذ القرار، لهذا السبب طلبت مني إدارة مانشستر سيتي أن أكون المدرب".

يذكر أن جوارديولا حصد لقب دوري أبطال أوروبا مرتين مع برشلونة عامي 2009 و2011، كما بلغ نصف نهائي الأبطال ثلاث مرات مع بايرن ميونيخ، ويسعى "الفيلسوف" لإيصال سيتي إلى المجد الأوروبي والذهاب به بعيداً في المسابقة الأعرق أوروبيا.



مباريات

الترتيب