فيرجسون يكشف عن أكبر خطأ ارتكبه في مسيرته التدريبية

قال السير أليكس فيرجسون إن إعلان قرار اعتزاله التدريب في يونايتد صيف عام 2001 كان أكبر خطأ ارتكبه في مسيرته المهنية.

وبعد 15 عاماً قضاها في ملعب أولد ترافورد مدربا لمانشستر يونايتد، كان فيرجسون قد أعلن في صيف 2001 إنه سيتقاعد نهاية الموسم، لكنه عدل عن قراره بعد ستة أشهر، واعترف بأن قراره سبب اضطرابات قوية في "الشياطين الحمر".

ونقلت صحيفة "ميرور" البريطانية عن فيرجسون قوله: "أكبر خطأ ارتكبته كان إعلاني مغادرتي في بداية الموسم، اعتقد أن الكثير من اللاعبين قللوا من قدراتهم، ولكن عندما غيرت رأيي في كانون الثاني/يناير، بدأت أفكر في استعادة الفريق إلى القمة مرة أخرى".

وأضاف "من المهم الاستماع إلى موظفيك، ولكن ما لفت انتباهي للخطأ هم زوجتي وأولادي الثلاثة، هم الذين غيروا موقفي وبدأت أفكر في العودة مرة أخرى".

يذكر أن أسطورة تدريب يونايتد، بعد قراره بالعودة، بقي في الفريق مدة 11 عاماً أخرى فاز خلالها بستة ألقاب في الدوري الممتاز، وثلاثة كؤوس دوري وكأس الاتحاد الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا.

ترجمة جلال جبريل



مباريات

الترتيب