رانييري: ليستر سيتي سيكون محطتي الأخيرة

أكد المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري أنه ليس مهتما بتولي الإدارة الفنية لمنتخب بلاده الأول لكرة القدم، ويرى أن ناديه الحالي، ليستر سيتي الإنجليزي، سيكون المحطة الأخيرة في مسيرته الاحترافية الناجحة.

وقال المدرب الإيطالي64/ عاما/ في مقابلة نشرت اليوم الخميس في مجلة "كيكر" الألمانية الرياضية "أنا سعيد هنا ولا أفكر في التغيير".

وأضاف "أعتقد أن ليستر سيكون محطتي الأخيرة، أتمنى أن يتعاقدوا معي لفترة طويلة، لستة أو سبعة أعوام، وأن أنهي مسيرتي هنا".

وعاد رانييري إلى الدوري الإنجليزي في 2015، بعد 11 عاما من إنهاء مشواره مع تشيلسي، الذي قاده فنيا في الفترة ما بين عامي 2000 و.2004

ويصارع المدرب الإيطالي، الذي درب خلال مسيرته العديد من الأندية الأوروبية مثل انتر ميلان ويوفنتوس وأتلتيكو مدريد وفالنسيا، بالإضافة إلى فرق أخرى، من أجل تحقيق إنجاز تاريخي بالفوز بلقب بطولة الدوري الإنجليزي.

ويتربع فريق ليستر المتواضع، الذي كان يهدف في بداية الموسم الإفلات من الهبوط، على عرش ترتيب أندية الدوري الإنجليزي بفارق سبع نقاط عن توتنهام صاحب المركز الثاني، قبل خمس مراحل من انتهاء المسابقة.

يذكر أن أنطونيو كونتي، المدير الفني الحالي للمنتخب الإيطالي سيترك منصبه، عقب انتهاء بطولة أمم أوروبا المقبلة بفرنسا، لتولي المهمة الفنية لتشيلسي الإنجليزي.

 



مباريات

الترتيب