السجن في انتظار جونسون بعد إدانته بمحاولة ممارسة الجنس مع قاصر

لندن - يواجه ادم جونسون الذي فسخ سندرلاند المنافس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم عقده الشهر الماضي عقوبة السجن بعد إدانته اليوم الأربعاء بممارسة الجنس مع قاصر تبلغ من العمر 15 عاما.

وفي بداية المحاكمة اعترف اللاعب البالغ عمره 28 عاما - والذي خاض 12 مباراة مع منتخب انجلترا - بتقبيل الفتاة لكنه نفى تهمتين بممارسة الجنس.

وبرأ جونسون من إحدى التهمتين لكنه أدين في الأخرى وسيصدر الحكم في وقت لاحق.

وقال المفتش الفوين سامسون للصحفيين "في منطقتنا التي تعشق كرة القدم فإن جونسون لديه مسؤولية كلاعب محترف وأن يكون نموذجا يحتذى به."

وأضاف "في هذه الحالة كان يعلم عمر الطفلة وواصل اتصاله بها وخطط للالتقاء بها."

وقالت الفتاة في بيان نشرته عن طريق الشرطة - دون ذكر اسمها لأسباب قانونية - إنها شعرت بتعرضها للاستغلال.

وتابعت "كان لاعبي المفضل في سندرلاند وهو ناد أشجعه بقوة. إدانته واعترافه يؤكدان أنني كنت أقول الحقيقة."

وفسخ سندرلاند عقد اللاعب بعد اعترافه بارتكاب هذه التهم لكن النادي تعرض لانتقادات كبيرة لعدم اتخاذ إجراء في وقت مبكر.

وأشار النادي إلى أنه يتصرف وفقا لنصائح قانونية.

وأضاف "لو كنا نعلم إن السيد جونسون سيعترف بارتكاب هذه التهم لقررنا فسخ عقده فورا."

وكان جونسون - الذي بدأ مشواره في ميدلسبره ولعب أيضا في مانشستر سيتي - انتقل إلى سندرلاند مقابل عشرة ملايين جنيه إسترليني (14.46 مليون دولار) في 2012 بعقد لمدة أربع سنوات.

وشارك جونسون باستمرار في تشكيلة سندرلاند وسجل هدفا في التعادل 2-2 أمام ليفربول الشهر الماضي وهي اخر مباراة خاضها مع الفريق.  

 



مباريات

الترتيب

H