فييرا قد يتولى تدريب مانشستر سيتي في المستقبل

قال بريان ماروود المدير الإداري المسؤول عن كرة القدم بنادي مانشستر سيتي الذي ينافس في الدوري الانجليزي الممتاز اليوم الاثنين إن باتريك فييرا لاعب الوسط السابق لأرسنال ومانشستر سيتي يبدو مهيأ لتولي مسؤولية الفريق في المستقبل.

ويرتبط فييرا (39 عاما) - الذي تولى أول مهمة تدريبية له في نوفمبر تشرين الثاني الماضي - بعقد يمتد ثلاث سنوات مع فريق نيويورك سيتي الأمريكي.

وقبل ذلك كان فييرا يعمل في أكاديمية التطوير والناشئين في مانشستر سيتي خلال العامين اللذين تليا اعتزاله اللعب في عام 2011.

وقال ماروود لمحطة سكاي سبورتس الإخبارية "كان من المهم أن نصل للمرحلة الثانية من التطوير بالنسبة لباتريك".

وأضاف "سنحت له الفرصة في نيويورك. نشعر بالسعادة بالفعل كما انه يشعر بالسعادة لهذا السبب واعتقد أن هذه تمثل الخطوة التالية التي يبدو انه في حاجة إليها."

وتابع "يحدونا الأمل انه وفي لحظة معينة أن يعود ويتولى تدريب مانشستر سيتي. هذا هو طموحه كما أن هذا هو طموحنا بالنسبة له."

واستطرد "إلا أن عليه أن يتجاوز هذا المنحنى التعليمي."

وفاز فييرا بكأس العالم 1998 مع فرنسا إضافة لأربعة ألقاب لدوري الدرجة الأولى الايطالي تم سحب لقب منها وثلاثة ألقاب للدوري الانجليزي الممتاز.

وعاد فييرا لإنجلترا قادما من ايطاليا في عام 2010 ولعب لسيتي لمدة موسم ونصف.

ويرتبط مانويل بليجريني المدرب الحالي لسيتي بعقد حتى نهاية الموسم المقبل وثارت تكهنات معتادة في وسائل الإعلام بان بيب جوارديولا قد يكون بديلا له في مرحلة ما إذا ما قرر الأخير ترك بايرن ميونيخ.

 



مباريات

الترتيب