كوستا وكورتوا ربما يعودان أمام بورنموث

قال جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الجمعة إن المهاجم دييجو كوستا "تدرب بشكل جيد للغاية" وينافس للعودة للفريق أمام بورنموث غدا السبت بعدما فقد أعصابه في مباراة توتنهام هوتسبير الأسبوع الماضي.

وعبر الدولي الاسباني المثير للجدل عن غضبه بعد تركه على مقاعد البدلاء خلال التعادل السلبي أمام توتنهام بإلقاء قميص الاحماء في اتجاه مدربه عندما تأكد من عدم مشاركته.

وقال مورينيو في مؤتمر صحفي اليوم عن كوستا "كان جيدا للغاية وتدرب بشكل جيد جدا. دييجو من نوعية اللاعبين الذين يحاولون دائما أريده أن يتصرف على طبيعته."

وسيعود حارس المرمى البلجيكي تيبو كورتوا الغائب عن الفريق منذ إصابته في ركبته في سبتمبر ايلول الماضي أمام بورنموث أو مواجهة بورتو البرتغالي في لندن يوم الأربعاء في دوري أبطال أوروبا حيث يحتاج الفريق للفوز ليتصدر المجموعة السابعة في ختام دور المجموعات.

وأضاف مورينيو "عندما تفقد حارسك الأول لثلاثة شهور وتخوض نحو 19 مباراة بدون أفضل حارس مرمى في العالم يكون الأمر صعبا عليك. لو لم يشارك أمام بورنموث سيخوض مباراة بورتو على ملعبنا."

وتمثل زيارة بورنموث لاستاد ستامفورد بريدج حدثا نادرا حيث صعد الفريق لدوري الأضواء لأول مرة في تاريخه.
والتقى الفريقان خمس مرات من قبل ولعبا في نفس الدرجة لموسم واحد فقط في 1988-1989.

وقال مورينيو عن بورنموث "قدم الفريق أداء باهرا الموسم الماضي. الدوري الممتاز مختلف لكنهم يثقون في أنفسهم ويستحقون الاحترام."

ويتمتع مورينيو بالثقة رغم أن تشيلسي يمر بأسوأ فترة في مسيرة المدرب البرتغالي التدريبية حيث هبط للمركز السادس عشر قبل أن يحافظ على شباكه نظيفة في اخر ثلاث مباريات في كل المسابقات.

وتابع مورينيو "لو تمكنا من تحقيق نتيجة جيدة ستكون المباراة الرابعة على التوالي من دون خسارة وهذا لم نحققه منذ فترة طويلة. قدمنا أداء جيدا أمام توتنهام. كان بمقدورنا خوض ساعتين اخريين من دون أن تهتز شباكنا."

وسيرتدي لاعب الوسط المدافع نيمانيا ماتيتش قناعا واقيا بعد اصابته بكسر في الانف لكن قائد الفريق جون تيري ولاعب الوسط راميريس والمهاجم رادامل فالكاو ليسوا جاهزين بعد.

 



مباريات

الترتيب