فاردي يتطلع لكسر رقم فان نيستلروي في مواجهة مانشستر يونايتد

لندن - ربما لا يكون لقاء الفريقين صاحبي المركزين الأول والثاني في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمرا استثنائيا، ولكن الأمر الاستثنائي أن يكون فريق ليستر سيتي أحد طرفي هذه المواجهة، حيث يستضيف مانشستر يونايتد غدا السبت ضمن منافسات المرحلة الرابعة عشرة من المسابقة.

ويستضيف ليستر سيتي المتصدر، ملاحقه مانشستر يونايتد على ملعب استاد "كينج باور"، حاملا 28 نقطة بينما يتأخر عنه مانشستر يونايتد بفارق نقطة واحدة.

ويعتمد ليستر سيتي بشكل كبير على مهاجمه المتألق جيمي فاردي الذي يتصدر قائمة هدافي الدوري حاليا برصيد 13 هدفا ويتطلع إلى تحطيم الرقم المسجل باسم رود فان نيستلروي مهاجم مانشستر السابق، من خلال التسجيل للمباراة 11 على التوالي في الدوري الإنجليزي.

وقبل أقل من أربعة أعوام لم يكن فاردي يلعب على مستوى المحترفين ولكن مستواه أهله للعب مع الفريق الأول لليستر سيتي في الدوري الإنجليزي وقد قاد الفريق لتحقيق مفاجأة اعتلاء الصدارة.

وسجل فاردي أربعة أهداف في المباراة التي فاز فيها ليستر على مانشستر يونايتد 5 / 3 في أيلول/سبتمبر الماضي، ورغم أنه يمتلك فرصة صناعة إنجاز تاريخي لنفسه، ينصب تركيزه بشكل أساسي على مساعدة الفريق في حصد النقاط.

وقال فاردي في تصريحات لموقع ليستر سيتي على الإنترنت "الأمر لا يختلف (هذا الاسبوع) عن كل أسبوع.. سأشارك في التدريبات وأبحث عن طريقة اختراق دفاعهم والوصول إلى المرمى. وأتمنى أن أستطيع تطبيق خلال المباراة ما تدربت عليه".

ويتطلع مانشستر سيتي صاحب المركز الثالث للعودة سريعا إلى طريق الانتصارات عندما يستضيف ساوثهامبتون على ملعب "الاتحاد" ، بعد أن خسر مانشستر أمام يوفنتوس الايطالي في تورينو في دوري أبطال أوروبا.

ويحتاج مانويل بيليجريني المدير الفني لمانشستر تقييم لياقة حارس المرمى جو هارت، الذي بدا يعاني من مشكلة في الساق خلال الدقائق الأخيرة من المباراة الأوروبية، بينما تأكد غياب القائد فينسنت كومباني عن مباراة الغد وتحوم الشكوك حول مشاركة ديفيد سيلفا.

أما أرسنال الذي يتساوى مع مانشستر سيتي في عدد النقاط، فقد استعاد توازنه بقوة بعد الهزيمة أمام ويست بروميتش مطلع هذا الأسبوع، بتحقيق الفوز في دوري الأبطال.

ويحل أرسنال، تحت قيادة مديره الفني آرسين فينجر، ضيفا على نورويتش سيتي بعد غد الأحد في مباراة يتوقع أن تشهد عودة ثيو والكوت بعد فترة غياب بسبب الإصابة.

وقال فينجر "كان من المهم أن نرد (أمام دينامو زغرب الكرواتي في دوري الأبطال) لتفادي تراجع الثقة. أتمنى أن ننجح في ذلك مجددا أمام نورويتش."

وبعد الفوز المفاجئ على مانشستر سيتي مطلع هذا الأسبوع، يتطلع ليفربول صاحب المركز التاسع إلى مواصلة صحوته من خلال مباراته أمام سوانزي سيتي، بينما يلتقي توتنهام صاحب المركز الخامس مع تشيلسي حامل اللقب.

وفي مباريات أخرى بالمرحلة نفسها ، يلتقي أستون فيلا مع واتفورد وبورنموث مع إيفرتون وكريستال بالاس مع نيوكاسل وسندرلاند مع ستوك سيتي وويستهام مع ويست برومويتش.

 



مباريات

الترتيب