أجويرو يسابق الزمن لقيادة هجوم سيتي أمام ليفربول

يقول سيرجيو أجويرو مهاجم مانشستر سيتي إنه يبذل كل ما في وسعه ليكون جاهزا للمشاركة أمام ليفربول في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد غد السبت بعد غيابه ستة أسابيع بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية.

وأصيب المهاجم الأرجنتيني أمام الاكوادور في التاسع من أكتوبر تشرين الأول ولم يشارك مع سيتي منذ سجل خمسة أهداف في 20 دقيقة أمام نيوكاسل يوناتيد في بداية الشهر الماضي.

وعاد أجويرو للتدريبات بشكل كامل هذا الأسبوع ويتوق للمشاركة حين يزور ليفربول استاد الاتحاد.

وقال أجويرو لموقع النادي على الانترنت "أتمنى المشاركة في هذه المباراة. أفعل كل ما في وسعي لألحق بها وأنا في وضع ممتاز. كانت فترة مخيبة للآمال. بالتأكيد مباراة نيوكاسل كانت مميزة لأنه لا يمكن تسجيل خمسة أهداف في مباراة واحدة كل أسبوع.

"المرة الوحيدة التي أتذكر أنني سجلت فيها خمسة أهداف في مباراة واحدة كان عمري حينها 12 عاما. كنت ألعب في فريق الناشئين في اندبندينتي (في الأرجنتين) وكانت أول بطولة مهمة أخوضها. لعبنا ضد فريق محلي وانتصرنا 7-صفر وسجلت خمسة أهداف لكن ذلك لا يحدث كثيرا. أليس كذلك؟

"سجلت أربعة أهداف أمام توتنهام (هوتسبير) الموسم الماضي وكان ذلك أكبر عدد من الأهداف سجلته في مباراة واحدة كمحترف حتى هذه اللحظة."

وأشاد أجويرو كذلك بزميله السابق جيمس ميلنر الذي انتقل إلى ليفربول قبل بداية الموسم ومن المرجح أن يرتدي شارة قيادة فريق المدرب يورجن كلوب اذا تعافى في الوقت المناسب من اصابة في عضلات الفخذ الخلفية.

وقال المهاجم الارجنتيني "أتمنى أن يتمكن (ميلنر) من التعافي. إنه لاعب رائع رغم أن الأمر يبدو غريبا حين اراه يرتدي قميصا لفريق آخر."

ويتصدر سيتي الترتيب بفارق الأهداف عن أرسنال ولكل منهما 26 نقطة من 12 مباراة بينما يحتل ليفربول المركز العاشر برصيد 17 نقطة.



مباريات

الترتيب