كلوب مندهشا: المنافسة على اللقب؟ هل أنت مجنون

سجل ليفربول ثلاثة أهداف في مرمى تشيلسي في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم للمرة الأولى في 26 عاما ليحصد المدرب يورجن كلوب فوزه الأول في المسابقة لكن هذا لا يجعله يتوهم في إمكانية المنافسة على اللقب.

وعند سؤاله عن إمكانية أن يكون الفوز 3-1 على تشيلسي اليوم السبت إشارة لمنافسة محتملة على اللقب أجاب كلوب بالقول "من فضلك هل أنت مجنون..."

ومع الثقة الهشة للاعبي تشيلسي التي بدت واضحة على وجوههم قدم ليفربول أفضل أداء له حتى الآن تحت قيادة كلوب منذ تولي المدرب الألماني مسؤولية الفريق قبل ثلاثة أسابيع.

وكانت هناك لمحات من تحسن الأداء بعد التعادل مع توتنهام هوتسبير وساوثامبتون خاصة على الصعيد الدفاعي لكن فوز اليوم السبت كان مستحقا.

وسجل البرازيلي فيليبي كوتينيو الهدف الأول بطريقة رائعة بيسراه في الوقت المحتسب بدل الضائع من الشوط الأول.

وأضاف نفس اللاعب الهدف الثاني بعد 30 دقيقة على بداية الشوط الثاني وساعده اصطدام الكرة بساق جون تيري مدافع تشيلسي.

ومنح ذلك ليفربول التقدم 2-1 قبل أن يحرز البديل كريستيان بنتيكي الهدف الثالث والرابع له في المسابقة.

وكانت تمريرات ليفربول حاسمة وبسيطة واستحوذ على الكرة بنسبة 57 في المئة على ملعب حامل اللقب الذي يعاني بشدة هذا الموسم. وعلى الرغم من لعب ليفربول لأكثر من ساعة بمهاجم ٍصريح فقد كان الطرف الأكثر تهديدا.

واستطاع ليفربول تجاوز تأخره بهدف مبكر عن طريق راميريس وهو ما يتناقض بشكل ملحوظ مع ما قدمه الفريق في مبارياته الأولى مع كلوب.

ووضح ذلك في الفارق بين حركات جسد المدرب السابق لبروسيا دورتموند بعد تلقي شباك فريقه هدف التعادل قبل نهاية مباراة ساوثامبتون الأسبوع الماضي وحركاته بعد اهتزاز شباكه بهدف تشيلسي اليوم.

وقال المدرب الألماني "البداية لم تكن جيدة وهذه حقيقة. كانت هناك لحظات تفوقنا فيها وكان إعدادنا للهجمات بواسطة التمريرات القصيرة مميزا. حاول تشيلسي الضغط علينا لكننا استطعنا اللعب في المساحات الخالية."

وأضاف "سيطرنا على هذه المواقف. سجلنا هدفا وكنا نستحق التعادل قبل نهاية الشوط الأول. كان اللعب مفتوحا في الشوط الثاني وسجلنا هدفين في لحظتين مثاليتين بالنسبة لنا."

وتابع "أشعر إنه كان (الفوز) مستحقا. عملنا بجدية وهذا طبيعي إذا أردت الفوز في ملعب تشيلسي."

وبعد تحقيق الفوز الثاني على التوالي بعد الانتصار على بورنموث في كأس رابطة الأندية يوم الأربعاء الماضي سيكون لدى كلوب أساسا يمكنه البناء عليه قبل خوض الفريق لبعض الاختبارات الصعبة والتي تشمل مواجهة مانشستر سيتي المتصدر بعد ثلاثة أسابيع.

ومع ذلك فان المدرب الألماني لا يزال يتسم بالواقعية.

وقال "حققنا فوزنا الأول خارج ملعبنا منذ وقت طويل وهذا كل ما في الأمر. كل الأشياء يمكن تحسينها لكننا حققنا انتصارا مستحقا اليوم. هيا نعود من حيث أتينا."

 



مباريات

الترتيب