مورينيو بعد الخسارة أمام ليفربول: سأذهب للمنزل وأشاهد مباريات الرجبي

قال جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي إنه سيحاول الخروج من حالة الحزن التي تخيم عليه عقب الخسارة أمام ليفربول بنتيجة 1-3 على ملعبه ستامفورد بريدج في قمة منافسات الجولة 11 من الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك بمشاهدة مباريات "الرجبي".

وهذه هي المرة السادسة التي يخسر فيها تشيلسي في الدوري بعد مرور 11 جولة فقط، ويحتل المركز الخامس عشر وهو معرض للتراجع مراكز اخرى بعد نهاية مباريات الجولة.

وبالرغم من البداية الحماسية لأبناء المدرب البرتغالي، حيث نجحوا في التقدم بهدف بعد 5 دقائق فقط، لكنهم فشلوا في الحفاظ على تقدمهم قبل نهاية الشوط الأول بعدما سجل البرازيلي كوتينيو هدف التعادل لليفربول قبل صافرة الحكم.

وقال مورينيو عقب المباراة "لقد حاول اللاعبون (الفوز بالمباراة)، يمكنكم رؤية ذلك من خلال الروح التي خاضوا بها المباراة، كانت مباراة متكافئة".

وأضاف "لدي العديد من اللاعبين في غرفة الملابس يشعرون بالحزن لأنهم لا يحظون بالاحترام الذي يستحقونه".

وأكمل "ماذا سيحدث؟ سأذهب للمنزل لأجد عائلة حزينة، سأحاول مشاهدة بعض مباريات الرجبي للخروج من هذه الحالة".

ليست المباراة الأخيرة

ويؤمن المدرب البرتغالي أن هذه ليست المباراة الأخيرة له مع "البلوز" وذلك رغم  سلسلة من النتائج المخيبة وغير المتوقعة من بطل الدوري وكأس رابطة المحترفين في الموسم الماضي.

من محمد جبريل

 



مباريات

الترتيب