فينجر يساند الجهاز الطبي لأرسنال رغم المزيد من الاصابات

لندن - ساند المدرب الفرنسي أرسين فينجر الجهازين الطبي والتدريبي لأرسنال اليوم الجمعة رغم العدد الكبير من الاصابات التي يعاني منها الفريق المنتمي للدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وخرج أليكس أوكسليد تشامبرلين وثيو والكوت من أرض الملعب مبكرا في المباراة التي خسرها أرسنال 3-صفر أمام شيفيلد وينزداي المنتمي للدرجة الثالثة في كأس رابطة الأندية الانجليزية يوم الثلاثاء الماضي ليغيب ثنائي منتخب انجلترا حتى ما بعد فترة التوقف الدولية في نوفمبر تشرين الثاني المقبل.

ويفتقد أرسنال حاليا جهود جاك ويلشير وداني ويلبيك وتوماس روزيتسكي لمدة طويلة بسبب الاصابات كما يغيب ميكل أرتيتا وآرون رامسي عن الفريق.

وقال فينجر في مؤتمر صحفي قبل مواجهة سوانزي سيتي غدا السبت "أثق كثيرا في الجهازين الطبي والتدريبي ونحن في غاية التنظيم فيما يتعلق بهذا الأمر. هذا سؤال يجب الاجابة عليه عندما نعاني من الاصابات عن طريق تحليل كل حالة وكل تمرين."

وأضاف "لا يجب الافراط في التحليل عند اصابة اللاعبين. لا توجد لدينا الكثير من الاصابات في العضلات رغم أنها أصبحت حقيقة مؤخرا لكننا نعاني من كل هذه الاصابات بعد المباريات الدولية. هل الأمر متعلق بذلك؟ لا أعلم."

ورجح فينجر مشاركة جويل كامبل لاعب منتخب كوستاريكا في مركز الجناح أمام سوانزي مع عدم رغبة المدرب الفرنسي في ابعاد الاسباني سانتي كازورلا عن الوسط.

وقال فينجر "أمامي 24 ساعة أخرى لاتخاذ هذا القرار. سنجد الحلول ويجب أن أجد الحل المناسب."

وأضاف مشيرا للمنافس الذي يحتل المركز 12 "نحتاج أداء دفاعيا قويا في مواجهة سوانزي الذي يسير بشكل جيد للغاية."

ويأتي أرسنال في المركز الثاني بفارق الأهداف وراء مانشستر سيتي المتصدر بعد فوزه على ايفرتون في الجولة الماضية.



مباريات

الترتيب