اجويرو يصنع التاريخ ويقود مانشستر سيتي إلى الصدارة مؤقتاً

لندن - سطر الهداف الأرجنتيني سيرخيو أجويرو اسمه في تاريخ بطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، بعدما سجل خمسة أهداف خلال 20 دقيقة، ليقود فريقه مانشستر سيتي لقلب تأخره بهدف نظيف إلى فوز ساحق 6-1 على ضيفه نيوكاسل يونايتد في المرحلة الثامنة للبطولة اليوم السبت.

وأسفرت باقي المباريات عن فوز كريستال بالاس على ويست بروميتش ألبيون 2-صفر، وستوك سيتي على مضيفه أستون فيلا 1-صفر، وليستر سيتي على مضيفه نوريتش سيتي 2-1، فيما تعادل بورنموث مع ضيفه واتفورد 1-1، وسندرلاند مع ويستهام 2-2.

وارتقى سيتي، الذي استعاد نغمة الانتصارات مجدداً عقب خسارته في المرحلتين الماضيتين أمام ويستهام وتوتنهام، إلى الصدارة مؤقتا، بعدما رفع رصيده إلى 18 نقطة، متفوقا بفارق نقطتين على جاره اللدود مانشستر يونايتد، صاحب المركز الثاني، الذي ربما يعتلي الصدارة مرة أخرى حال فوزه على مضيفه آرسنال غدا الأحد في المرحلة ذاتها.

في المقابل، تجمد رصيد نيوكاسل عند ثلاث نقاط، ليقبع في ذيل الترتيب.

وعلى ملعب الاتحاد، تقدم نيوكاسل بهدف مباغت حمل توقيع الكسندر ميتروفيتش في الدقيقة 18، قبل أن يسجل أجويرو هدف التعادل لمانشستر سيتي في الدقيقة 42، لينتهي الشوط الأول بالتعادل بهدف لكل فريق.

وواصل أجويرو تألقه في الشوط الثاني، بعدما سجل الهدفين الثاني والثالث لسيتي في الدقيقتين 49 و51، قبل أن يضيف كيفن دي بروين الهدف الرابع في الدقيقة 54.

واستغل سيتي حالة الارتباك التي انتابت أداء نيوكاسل، ليسجل أجويرو الهدفين الخامس والسادس في الدقيقتين 60 و62، لينصب نفسه بطلا للمباراة دون منازع.

ورفع أجويرو بأهدافه الخمسة رصيده التهديفي في البطولة إلى ستة أهداف، ليرتقي إلى وصافة قائمة هدافي البطولة، متأخرا بفارق هدف واحد عن المتصدر جيمي فاردي لاعب ليستر سيتي.



مباريات

الترتيب