مورينيو يتحدى الجميع رغم ثالث هزيمة لتشيلسي في 5 مباريات

لندن - قال جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي حامل لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بنبرة تحدي انه الشخص القادر على إنقاذ موسم الفريق عقب الخسارة 3-1 أمام ايفرتون اليوم السبت وهي ثالث هزيمة يتلقاها تشيلسي في خمس مباريات بالدوري المحلي هذا الموسم.

وكان المهاجم ستيفن نايسميث الذي شارك كبديل في الشوط الأول هو بطل اللقاء حيث سجل الثلاثية "المثالية" برأسه وتسديداته بعيدة المدى بقدميه اليمنى واليسرى ليدفع ايفرتون بتشيلسي نحو أسوا بداية له في دوري الأضواء منذ عام 1986.

وخسر البطل حتى الآن نفس العدد من المباريات التي خسرها طوال الموسم الماضي إلا أن مورينيو أبلغ شبكة بي.تي سبورتس انه لا يشعر بأي قدر من الذعر.

وقال مورينيو "النتائج سيئة للغاية مقارنة بمستوى أدائنا المعهود ومكانتنا. يستحق اللاعبون أكثر مما حصلوا عليه."

وأضاف "إلى الآن يبدو من السهل على الجميع انتقادي وانتقاد اللاعبين باعتبار أن كل شيء يسير على نحو خاطئ إلا أنني لا اتفق مع هذا تماما."

وتابع "لا زلت البطل. اللاعبون هم الأبطال أيضا."

واستطرد "الطريقة التي نلعب بها ليست سيئة كما تظهر النتائج لكن كل شيء يسير ضدنا."

وقال "إلا أنني لا ألوم اللاعبين ولا ألوم نفسي. هذه أسوا نتائج أحققها على مدار مسيرتي إلا أنني مطمئن للوضع بشكل عام."

وأضاف "لا أعتقد أن هناك أي مدرب أفضل مني يمكن أن يدرب تشيلسي ويقوم بما أقوم به. أنا الشخص المناسب لهذا المنصب. قمت بالكثير من الأمور الجيدة لتشيلسي إلا أنني أصبحت الآن الشخص صاحب النتائج السيئة لكن وفي ظل تحملي للمسؤولية فأنني سأقوم بضبط إيقاع الأمور."

وأبدى روبرتو مارتينيز مدرب ايفرتون سعادته بلاعبيه.

وقال "أداء مثل هذه يجعلك تشعر بالفخر. كان أداء الفريق لا يصدق."

وكان اسم نايسميث ارتبط بالانتقال لنوريتش سيتي قبل نهاية فترة الانتقالات الصيفية الأسبوع الماضي.

وقال مهاجم اسكتلندا "سنحت لي الفرصة اليوم واستطعت أن استغلها."

وحل نايسميث بديلا للمصاب محمد بيشيتش ووضع ايفرتون في المقدمة في الدقيقة 17 ليكمل تحركا شمل 19 تمريرة وأدى لتفكك خطوط تشيلسي.

وبعدها بخمس دقائق ضاعف نفس اللاعب النتيجة قبل أن يقلص نيمانيا ماتيتش الفارق لتشيلسي من تسديدة رائعة من مسافة 25 مترا.

وأخفق تشيلسي في إضافة هدف آخر ليضمن نايسميث النقاط الثلاث لفريقه بهدف ثالث من تسديدة قرب المرمى في الدقيقة 83 بعد هجمة منظمة.  



مباريات

الترتيب