فيورنتينا يشكو صلاح لإجباره على البقاء .. واللاعب يتمسك بالرحيل

قررت إدارة نادي فيورنتينا الإيطالي شكوى الدولي المصري محمد صلاح إلى محكمة التحكيم الرياضي في لوزان لإجباره على تمديد إعارته مع النادي الإيطالي موسم جديد والانتظام في فترة إعداد الفريق.

وانتهت إعارة صلاح من تشيلسي الإنجليزي إلى فيورنتينا، بعدما قدم اللاعب البالغ من العمر 23 عاماً أداءً مميزاً في الشهور الستة التي قضاها في إيطاليا مسجلاً 9 أهداف.

وينص عقد اللاعب على أحقية فيورنتينا في تمديد عقد الإعارة لمدة موسم مقابل دفع مليون يورو لتشيلسي، بشرط موافقة اللاعب في موعد أقصاه نهاية شهر يونيو الماضي.

وكان صلاح أغلق هاتفه في أخر أيام الشهر واختفى مع وكيله عن أعين فيورنتينا وهو ما أعتبره النادي موافقة ضمنيه على البقاء خاصة وأن تشيلسي وافق على تمديد الإعارة ولم يعترض اللاعب بشكل واضح ومكتوب وبالتالي عليه الانتظام مع فيورنيتنا في تدريباته استعدادا للموسم الجديد.

وخاض صلاح جولة من المفاوضات مع فيورنتينا حيث طلب في البداية الحصول على راتب يبلغ ثلاثة ملايين يورو وهو ما وافق عليه الفريق الإيطالي بشرط أن يوقع اللاعب على عقد مدته ثلاث سنوات ويتولى فيورنتينا شراءه بشكل نهائي من تشيلسي وهو ما رفضه صلاح وتمسك بالبقاء موسم وحيد في الفريق الإيطالي.

وقال بينو ليتيريو وكيل أعمال الدولي المصري إن صلاح أخبره برغبته في الرحيل، خاصة وأن أمامه عرضين من إيطاليا يقوم بدراستهما حالياً للإعلان عن وجهته خلال الأيام القليلة المقبلة، مؤكداً أن صلاح يوجه الشكر لفيورنتينا وجماهير النادي لكنه فعل ما يصب في مصلحته.

وكان "إمارات سبورت" انفرد في 15 يونيو الماضي بتقرير خاص عن رحيل صلاح عن فيورنتينا ووجهته المقبلة وفقاً لما أكده اللاعب لزملائه في معسكره الأخير مع المنتخب المصري.

وتلقى صلاح اتصالاً من روبرتو مانشيني مدرب إنتر ميلان طالبه بالانضمام للفريق في الموسم المقبل، كما عرض روما رسمياً التعاقد مع اللاعب، فيما يمتلك صلاح عرضاً شفهياً من يوفنتوس.

ويرجع سبب رحيل صلاح عن فيورنتينا إلى رغبته في المشاركة بدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وهو ما فشل فيه فيورنتينا الذي احتل المركز الرابع في الدوري الإيطالي وسيشارك في الدوري الأوروبي الموسم المقبل، كما أن رحيل مدربه فيتشينزو مونتيلا حسم قرار اللاعب بالرحيل عن الفيولا.

من محمد البنهاوي



مباريات

الترتيب