فان جال سعيد ببلوغ الهدف المنشود مع مانشستر يونايتد

لندن - تلقى لويس فان جال مدرب مانشستر يونايتد تحية حارة من الجماهير في ملعب اولد ترافورد بعد التعادل 1-1 مع آرسنال في الدوري الإنجليزي الممتاز اليوم الأحد والذي ضمن للفريق إلى حد كبير احتلال المركز الرابع في أول مواسم المدرب الهولندي مع النادي.

ولنحو عقدين عندما كان اليكس فيرجسون يتولى تدريب يونايتد كانت المواجهات أمام آرسنال بقيادة ارسين فينجر هي التي تحدد الفائز باللقب، لكن الصورة تغيرت كثيرا.

وبعد إنهاء يونايتد الموسم الماضي بشكل محرج في المركز السابع تحت قيادة ديفيد مويس تولى فان جال مسؤولية الفريق وأصبح خوض جولة في التصفيات المؤهلة لدوري الأبطال هدية مقبولة.

ووقال المدرب الهولندي لشبكة سكاي: "أنا سعيد ببلوغ الهدف المنشود، أرى أن الجماهير أيضا راضية عما تحقق".

واستطرد "لم نتأهل بعد لدوري الأبطال. يشكل هذا الأمر ضغطا كبيرا حيث من الممكن أن نواجه منافسا لا يزال في منتصف الموسم بالنسبة له".

وهيمن يونايتد على الشوط الأول في اولد ترافورد وتقدم عبر اندير هيريرا لكن ثيو والكوت سدد كرة لترتطم بالبديل تايلر بلاكيت وتخدع الحارس قبل ثماني دقائق من النهاية ليحصل آرسنال على نقطة.

وقال فان جال: "يمكنكم القول أن الحظ عاندنا فهو الهدف الثالث الذي يرتطم بأحد اللاعبين ويغير اتجاهه إلى شباكنا على التوالي، يتعين علينا إجبار الحظ على الوقوف إلى جوارنا. فقد شاهدنا آرسنال يرغب في العودة في النتيجة وكان يتعين أن نتماسك".

وأضاف "قلت سابقا إن آرسنال ربما يكون أفضل فريق لكن تشيلسي يملك القدرة على إنهاء الهجمات وهو ما لا يستطيع آرسنال فعله ونحن أيضا".

وسيستكمل فان جال الموسم المقبل عملية إعادة بناء الفريق.

ويتأخر يونايتد بنقطتين عن آرسنال الثالث ويتعين عليه الفوز على مضيفه هال سيتي في آخر مباراة يوم الأحد المقبل ويأمل في الوقت ذاته في خسارة آرسنال في مباراتيه المتبقيتين على أرضه ليتأهل بشكل مباشر إلى دوري الأبطال.

 

 



مباريات

الترتيب