مورينيو يفكر في منع كوستا من اللعب لتشيلسي حتى نهاية الموسم

قال جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي الجمعة إن دييجو كوستا لن يلعب أمام كريستال بالاس وإن مهاجم منتخب إسبانيا ربما لن يلعب ثانية هذا الموسم إذا ما انتزع الفريق لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بالفوز في مباراة بعد غد الأحد.

ولم يلعب كوستا - الذي سجل 19 هدفا في أول موسم له في انجلترا - منذ خروجه مصابا في عضلات الفخذ الخلفية أمام ستوك سيتي في الرابع من أبريل نيسان الجاري.

ولا يفصل تشيلسي عن لقب الدوري الانجليزي سوى ثلاث نقاط وسيكون هذا أول ألقابه في البطولة منذ عام 2010 وقال مورينيو إنه ربما يسمح لكوستا البالغ من العمر 26 عاما - والذي ابتلي بعدة إصابات في عضلات الفخذ الخلفية منذ الموسم الماضي عندما كان يلعب لاتليتيكو مدريد - أن يحصل على راحة حتى نهاية الموسم.

وقال مورينيو خلال مؤتمر صحفي "هناك فرصة ألا يلعب ثانية إذا ما حققنا الفوز يوم الأحد."

وأضاف "إذا ما خسرنا يوم الأحد واحتجنا لنقاط مباراة ليفربول فإنني سأقول وقتها إنه سيلعب. نتعامل مع الموقف حاليا بمنطق نتيجة بنتيجة. إذا لم نحتاجه فانه لن يلعب ثانية."

وتابع "إنه بحاجة لراحة طويلة وفترة جيدة من العمل. نجهز لأجواء عمل جيدة له خلال فترة الراحة."

وفاز تشيلسي على ليستر سيتي 3-1 يوم الاربعاء الماضي ليوسع الفارق إلى 13 نقطة في قمة الترتيب وقال مورينيو إن لاعبيه في غاية الهدوء قبل اللقاء أمام بالاس على استاد ستامفورد بريدج.

وقال المدرب البرتغالي "نشعر بالراحة. نريد نقطتين أو ثلاث لكي نكون الأبطال. دعونا نقول ثلاث نقاط لنضمن ألا نلجأ لفارق الأهداف."

وأضاف "نتصدر الدوري الانجليزي الممتاز منذ بداية الموسم. هذا شيء من الصعب للغاية القيام به."

وتابع "بكل وضوح فإننا نريد أن نحسم اللقب في أسرع وقت ممكن. إذا ما استطعنا حسم اللقب على أرضنا يوم الأحد سيكون هذا أفضل بكثير. هذا ما نركز عليه."



مباريات

الترتيب