فينجر: أرسنال بحاجة إلى "رد قوي" أمام ايفرتون

قال الفرنسي أرسن فينجر مدرب أرسنال إن فريقه بحاجة إلى "رد قوي" أمام ايفرتون في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد المقبل بعد الهزيمة المذلة على أرضه أمام موناكو الفرنسي في دوري أبطال أوروبا هذا الأسبوع.

وتلقت آمال أرسنال في الوصول لدور الثمانية بدوري الأبطال لطمة قوية بعد هزيمته 3-1 على أرضه أمام موناكو في ذهاب دور الستة عشر يوم الأربعاء الماضي.

ويحتل أرسنال المركز الثالث في الدوري الإنجليزي لكن مع اقتراب عدة أندية منه يأمل فينجر أن تصبح الهزيمة أمام موناكو هي الحافز الذي يحتاجه الفريق لإعادة التوازن لموسمه.

وقال فينجر في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة "يلعب المرء 55 مباراة في العام وهناك لحظات يشعر فيها بالإحباط. نريد انهاء الموسم بطريقة قوية."

وأضاف "أتوقع ردا قويا في الدوري الانجليزي لأنها بطولة مختلفة. أمامنا فرصة للحفاظ على موقعنا بين الثلاثة الأوائل."

وتابع "لا يمكن القاء اليوم أي شخص بشكل فردي. كل الأمور سارت ضدنا في تلك الليلة وضياع الفرص كان من ضمن هذه الأمور."

وتعرض أرسنال لانتقادات قاسية من مشجعيه بعد أداء الفريق أمام موناكو ويرى فينجر أنه يجب عليه تقبل هذا اذا ساءت الأمور.

وقال فينجر "يجب أن نتعايش مع الأمر. نحن فريق كبير وهذا يعني اهتمام الكثير من الناس."

وأضاف "مع تقديم مباراة مخيبة للآمال مثل يوم الأربعاء لا يتوقع المرء أن يصفق له الناس. الانتقادات أمر طبيعي للغاية."

وتابع "الهزيمة تؤلم بشكل أكبر من الانتقادات. لا أقول انني أملك مناعة ضدها. أحب الفوز وعندما أخسر أشعر بسوء بالطبع."

وتلقى لاعب الوسط جاك ويلشير لطمة أخرى بعد خضوعه لجراحة عقب اصابته في الكاحل أمام مانشستر يونايتد في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وقال فينجر "خضع ويلشير لجراحة بسيطة في الكاحل لانه كان يشعر بألم خفيف لكنها مجرد جراحة بسيطة وسيغيب لبضعة أيام."

وأضاف "كان من المقرر خضوعه لها في نهاية الموسم لكن بسبب شعوره بألم قررنا أن يخضع لها الآن."



مباريات

الترتيب