مورينيو يبرر للاعبه ماتيتش رد الفعل الغاضب ضد التحام "إجرامي"

قال جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي إن لاعبه نيمانيا ماتيتش امتلك كل الحق في رده الغاضب على التحام "إجرامي" كان يمكن أن ينهي مشواره في كرة القدم خلال مباراة تعادل فيها الفريق 1-1 مع بيرنلي المهدد بالهبوط في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وطرد ماتيتش ببطاقة حمراء مباشرة في الدقيقة 70 بعدما نهض فجأة وركض وراء آشلي بارنز وأسقطه أرضا بينما لم يعاقب مهاجم بيرنلي على التدخل العنيف بقدمه في ساق ماتيتش.

وقال مورينيو لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "كرة القدم لعبة تتعلق بالمشاعر ومن الواضح أن نيمانيا ماتيتش كان لديه سبب لكل هذا الغضب.

"ما الذي قد تسببه الدفعة التي وجهها (لبارنز)؟ لا شيء. ما هي التبعات التي كانت ستلحق بماتيتش من هذا التدخل؟ كان سينتهي مشواره. إنه التحام إجرامي."

ووجه مورينيو اتهاما جزئيا لمحطة سكاي سبورتس بالإشارة لما قام به برنامج أعاد سلسلة من اللقطات لألعاب مشتركة مثيرة للجدل للاعب تشيلسي دييجو كوستا تحت اسم "جرائم كوستا."

وقال المدرب البرتغالي "لو سميتم تصرفات دييجو كوستا أمام ليفربول (حين عوقب بالإيقاف لثلاث مباريات بسبب تدخل خشن ضد إيمري جان جريمة فإن أقل شيء يمكن أن يقال عن (ذلك (تدخل بارنز) أنه التحام إجرامي."

وأضاف "سكاي كمؤسسة لم تعتذر لتشيلسي ولا لكوستا ولا لي.

"عوقب دييجو كوستا بالإيقاف لثلاث مباريات. وغالبا سينال ماتيتش عقوبة لثلاث مباريات أيضا. قولوا لي عدد المباريات التي يستحقونها."

وأشار مورينيو لمواقف يعتقد أنها تسببت في نتيجة المباراة ضد بيرنلي.

ويعتقد المدرب البرتغالي أن بارنز كان ينبغي أن يطرد بسبب لعبة مشتركة تدخل فيها ضد ركبة برانيسلاف إيفانوفيتش في الدقيقة 31 وقال إن تشيلسي كان يستحق ركلتي جزاء في الدقيقتين 34 و44.

والموقف الأخير كان التحام بارنز ضد ماتيتش وتساءل مورينيو عن تقييم أداء الحكم مارتن أتكنسون.

وقال "أبرز اللاعبين في العالم يرتكبون أخطاء. هذا الرجل المحترم (مارتن أتكنسون) واحد من أهم الحكام في كرة القدم الأوروبية.. يمكن أيضا أن يرتكب أخطاء.

"ارتكب أربعة أخطاء واضحة أمس."

 



مباريات

الترتيب