مورينيو يكتشف القطعة المفقودة في تشيلسي

لندن - يرى البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي تشيلسي أن الوافد الاسباني الجديد سيسك فابريجاس، بمثابة "القطعة المفقودة" من أجل تمكين فريقه من المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتعاقد تشيلسي مع فابريجاس ودييجو كوستا وديدييه دروجبا وفيليبي لويس بينما فرط في ديفيد لويس واشلي كول وفرانك لامبارد وروميلو لوكاكاو خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

ويعتقد مورينيو أن فابريجاس القائد الاسبق لنادي آرسنال ولاعب برشلونة الاسباني سابقا، قادر على تعويض البلوز عما فاته في الموسم الماضي، حينما حل الفريق في المركز الثالث خلف مانشستر سيتي وليفربول.

وقال مورينيو في تصريحات صحفية "إنه يمتلك خبرة بالدوري الإنجليزي الممتاز".

وأضاف "إنه ليس على لائحة اللاعبين الأجانب، يتم تصنيفه كلاعب نشأ في إنجلترا، وهو أمر مهم".

وأوضح مورينيو "أراه في كل مكان، لأن بإمكانه اللعب في أي مكان، من الصعب أن يتخلص من الكرة أو يتخذ قرارا خاطئا".

وختم مورينيو حديثه بالقول "بإمكانه أن يسرع أو يبطئ من كثافة اللعب.. إنه ذكي جدا، ولديه أهداف، إنه بمثابة القطعة المفقودة في تشيلسي".

 



مباريات

الترتيب