4 مفاتيح قادت ليفربول للتربع على عرش الصدارة

اقترب نادي ليفربول من إحراز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز بعد انتظار دام (25 عاما) بتغلبه على ضيفه مانشستر سيتي 3 – 2 على ملعب أنفيلد، ليواصل صدارته في قمة الترتيب برصيد 77 نقطة.

ونشرت صحيفة "ماركا" الإسبانية تقريرا توضح به أسباب الانتفاضة القوية للريدز في البريمير ليج، مشيرة إلى أن هناك أربع مفاتيح أساسية أسهمت بصورة واضحة في تألق ليفربول هذا الموسم.

1 - المتألق سواريز

أحرز مهاجم منتخب أوروجواي 29 هدفاً هذا الموسم، وهو بذلك أكثر لاعب حافظ على ثبات مستواه طوال الدوري الممتاز هذا الموسم، إن لم يكن على مستوى العالم، وتنبأت الصحيفة، بأن يظهر سواريز كمنافس قوي لجائزة الحذاء الذهبي هذا الموسم، وبالتالي تمدد نفوذه على اللعبة.

2 - دور القائد

بعد أن تراجع الكابتن المخضرم لبضع خطوات إلى الوراء في التشكيلة المفضلة لمدرب الفريق برندان رودجرز 4-3-3، عاد ليصبح جزءا محوريا من اللعب وتوزيعة مهام لاعبي ليفربول في خط الخلف، وبذلك وجد جيرارد نفسه يؤدي دوراً فاعلاً بمجهود أقل في خط الوسط.

3 - تحسن كبير في مستوى اللاعبين

هذا هو الموسم الثالث لهندرسون في ليفربول، بالإضافة إلى كوتينهو وستوريدج، هؤلاء اللاعبون الثلاثة لم يكلفوا النادي سوى 45 مليون يورو فقط، والآن لمع نجمهم تحت إدارة مدربهم برندان رودجرز الذي توقع أن يكون للاعبين هندرسون وستوريدج تطلعات كبيرة مع إنجلترا بكأس العالم هذا الصيف.

4 - قلعة الأنفيلد

تحول ملعب ليفربول "انفيلد" إلى قلعة منيعة تقريباً أمام كل من يحل ضيفاً عليهم فيه، إذ لم يخسر ليفربول داخل ملعبه منذ أن تغلب عليه ساوثهامبتون في أيلول/ سبتمبر الماضي، ومنذ ذلك الحين لم يخفق سوى حصوله على نقطة واحد بعد تعادله مع نيوكاسل.

من جلال جبريل



مباريات

الترتيب