بيليجريني: مانشستر سيتي لا يزال ينافس على اللقب

أكد مانويل بيليجريني مدرب مانشستر سيتي أن فريقه لا يزال يملك فرصة لاستعادة لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم رغم هزيمته 3-2 خارج أرضه أمام ليفربول المتصدر في مباراة مثيرة الأحد.

وجعلت الهزيمة سيتي متأخرا بسبع نقاط وراء ليفربول لكن تتبقى له مباراتان مؤجلتان سيخوض أولاهما أمام سندرلاند المتعثر الأربعاء المقبل.

وقال بليجريني لتلفزيون سكاي سبورتس "لا نزال ننافس، ستحدث أشياء كثيرة من الآن لنهاية الموسم. لو فزنا بالمباراتين المؤجلتين فسيصبح الفارق بيننا وبين ليفربول نقطة واحدة ولا يزال أمامهم مباراة ضد تشيلسي. سباق المنافسة لم يحسم اليوم."

كما قال بيليجريني الذي انتقل لتدريب سيتي من ملقا الإسباني في أيار/مايو الماضي إنه لو فاز تشيلسي باللقب فسيكون هذا "أمرا سيئا لكرة القدم" لأنه فريق يدافع كثيرا بينما تحدث برفق أكثر عن ليفربول.

وأضاف "كانت مباراة جميلة جدا لأنها بين فريقين يفضلان الهجوم. نحن نستحق نتيجة أفضل.. لسنا محظوظين."

وتابع "لعبنا بشكل جيد في الشوط الثاني وأتيحت لنا فرص حقيقية للفوز بالمباراة. لعبوا هم أيضا بشكل جيد جدا خاصة في أول 20 دقيقة، كانت هناك ركلة جزاء واضحة حين لمس مارتن سكرتل الكرة بيده لكني لا أظن أن النتيجة اليوم سببها الحكم.. لقد قدم مباراة جيدة."

وسيلعب سيتي أربعا من مبارياته الست المتبقية في ملعبه الذي حقق عليه 14 انتصارا من أصل 15 مباراة هذا الموسم.

وبعد أن يستضيف سندرلاند سيستضيف وست بروميتش البيون قبل أن يحل ضيفا على كريستال بالاس وإيفرتون ثم يعود لأرضه ليواجه استون فيلا ووست هام يونايتد.

 



مباريات

الترتيب