فينجر يبحث عن مهاجم لمواصلة المنافسة على اللقب

لا يزال الفرنسي ارسن فينجر مدرب أرسنال يبحث عن خيارات هجومية جديدة لفريقه الذي يعاني من الإصابات بين صفوفه رغم الحصول على دفعة معنوية بعودة مواطنه اوليفييه جيرو لقيادة الخط الأمامي أمام استون فيلا في الدوري الإنجليزي الممتاز الاثنين.

ولم يلعب جيرو مع أرسنال منذ أن قاد الفريق للفوز 1-صفر على مضيفه نيوكاسل يونايتد يوم 29 ديسمبر/كانون الأول الماضي بسبب إصابة المهاجم الفرنسي في الكاحل بعد عرقلة من المدافع مايك وليامسون.

ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن فينجر قوله الاثنين "لعب مباراة نيوكاسل بأكملها وهو مصاب في الكاحل ودون أي شكوى. عندما أخرجته من أرض الملعب لم يكن يريد الخروج. احتاج لخمس غرز."

وأضاف "كان يشعر بالتعب قليلا مؤخرا لكنه نشيط الآن وعاد إلى الصفوف وأنا واثق أنه سيترك بصمة واضحة على النصف الثاني من الموسم."

وسجل ثيو والكوت ونيكلاس بندتنر هدفين قرب النهاية ليقودا أرسنال للفوز 2-صفر على كارديف سيتي في أول أيام العام الجديد مع غياب جيرو.

لكن المهاجم الدنماركي بندتنر أصيب في الكاحل عند تسجيله الهدف ومن المتوقع غيابه لعدة أسابيع.

ولعب والكوت في مركز المهاجم الرئيسي عندما فاز أرسنال 2-صفر على توتنهام هوتسبير في أخر مباراة له بكأس الاتحاد الإنجليزي لكنه تعرض لإصابة خطيرة في الركبة وسيبتعد عن الملاعب حتى نهاية الموسم.

وعاد الألماني لوكاس بودولسكي مؤخرا إلى الصفوف بعد تعافيه من إصابة في عضلات الفخذ الخلفية لكن فينجر تردد في الدفع به في قلب الهجوم.

وأشار المدرب الفرنسي أن الفريق يحتاج لتعزيز هجومه لمواصلة المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم.

وردا على سؤال بشأن مخاطر محاولة المنافسة على الألقاب بالتشكيلة الحالية قال فينجر: "لهذا السبب نحن نفكر في هذا."

وأضاف "في فترة الانتقالات الصيفية الماضية بحثت عن مهاجم يمكنه اللعب مع جيرو أو بدونه. لم أكن أفكر في إيجاد بديل لجيرو. كان التفكير في اللعب معه أو بدونه."

واستهل جيرو موسمه الثاني مع أرسنال بثلاثة أهداف في أول ثلاث مباريات بكافة المسابقات التي يشارك فيها الفريق لكنه وجد صعوبة في هز الشباك خلال الفترة الأخيرة.

وهز جيرو شباك نيوكاسل ليرفع رصيده إلى ثمانية أهداف في الدوري الإنجليزي هذا الموسم لكن كان هدفه الأول في سبع مباريات مع النادي منذ أن أحرز هدفين ليقود الفريق للفوز 2-صفر على ضيفه ساوثامبتون.

وتراجع أرسنال الى المركز الثالث في الدوري الانجليزي بعد فوز مانشستر سيتي وتشيلسي هذا الأسبوع لكن يمكنه استرداد القمة إذا تغلب على استون فيلا.

وكان استون فيلا تغلب على أرسنال في ملعبه بالجولة الافتتاحية للموسم لكنه يحتل الآن المركز 11 في الدوري مبتعدا بست نقاط فقط عن كريستال بالاس متذيل الترتيب.

وحقق استون فيلا انتصارا واحدا في اخر ست مباريات بالدوري كما خسر على أرضه امام شيفيليد يونايتد المنتمي للدرجة الثالثة في اخر لقاء له بكأس الاتحاد الانجليزي.

 



مباريات

الترتيب