فيديو ..مورينيو يؤكد أن تشيلسي افتقد حس التهديف

 
قال المدرب جوزيه مورينيو بعد خسارة تشيلسي 1-صفر أمام مضيفه ايفرتون أمس السبت إن اخفاق فريقه في التسجيل للمباراة الثانية على التوالي في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يعود الى افتقاد المهاجمين البعيدين عن مستواهم لحس التهديف.
 
وتحسر المدرب البرتغالي على الافتقار للمسة الأخيرة بعد صنع العديد من الفرص والسيطرة على اللعب أمام ايفرتون بعد التعادل بدون أهداف في مباراته السابقة بالدوري أمام مانشستر يونايتد.
 
وهذه رابع مرة في خمس مباريات بجميع المسابقات هذا الموسم يفشل فيها مهاجمو تشيلسي في التسجيل وجاءت الأهداف التي سجلها الفريق عن طريق لاعبي الوسط.
 
وبينما أحرز تشيلسي ستة أهداف في المجمل يبقى هدف فرناندو توريس في خسارة الفريق اللندني بركلات الترجيح في مباراة كأس السوبر الاوروبية أمام بايرن ميونيخ الوحيد الذي سجله أحد مهاجمي الفريق.
 
وكان صمويل ايتوو الوافد الجديد - الذي تعاقد معه تشيلسي من انجي الروسي في نهاية فترة الانتقالات - آخر من لعب في مركز المهاجم الوحيد أمس السبت لكنه لم يقدم اداء أفضل من سابقيه وأهدر العديد من الفرص.
 
وسدد مهاجم الكاميرون برأسه فوق العارضة بعد تمريرة عرضية من راميريس بعد مرور خمس دقائق ثم ابعد جاريث باري محاولته والمرمى مفتوح أمامه وسدد بعيدا عن المرمى في فرصة أخرى في بداية الشوط الثاني.
 
وقال مورينيو إن اللوم في الهزيمة لا يقع على ايتوو قبل أن يضيف أن اداء الفريق اوضح الافتقار الى سمة معينة.
 
وأبلغ المدرب البرتغالي الصحفيين "لا أعتقد أنها مسألة قوة لكن ربما لم يكن هناك حس التهديف في هذه المباراة."
 
وأضاف "في الشوط الثاني كانت هناك تمريرة عرضية من برانيسلاف ايفانوفيتش الى ايتوو عند القائم القريب.. لقد أحرز 100 من هذه الأهداف في مسيرته. صمويل كان مهاجما أمام المرمى طيلة مشواره."
 
ويوضح قرار مورينيو بالتعاقد مع ايتوو ثم الدفع به مباشرة أنه يأمل أن يصبح المهاجم الكاميروني اللاعب الذي يعتمد عليه مثلما كان ديدييه دروجبا خلال فترته الأولى كمدرب للنادي.
 
وكان ايتوو ضمن تشكيلة انترناسيونالي الفائزة بدوري أبطال اوروبا عام 2010 تحت قيادة مورينيو لكن عمره الان 32 عاما وأصبح قريبا من نهاية مسيرته.
 
وأجرى تشيلسي محاولة أكثر شهرة للتعاقد مع وين روني مهاجم مانشستر يونايتد خلال الصيف وربما يسعى لتجديد محاولته في يناير كانون الثاني اذا لم تؤت خبرة ايتوو ثمارها.
 
وبعد أن بدأ مباراتين فقط من اللقاءات الخمسة الرسمية لتشيلسي يبدو مورينيو غير مقتنع بأن توريس قد يعود لمستوى التهديف الذي اقنع النادي اللندني بدفع 50 مليون جنيه استرليني (79.33 مليون دولار) الى ليفربول للتعاقد معه في 2011.
 
وخوان ماتا زميل توريس في منتخب اسبانيا لاعب آخر يبدو المدرب البرتغالي غير مقتنع بقدراته.
 
وغادر ماتا الملعب بعد 57 دقيقة - في ثاني مشاركة أساسية له فقط هذا الموسم - رغم أن مورينيو أكد أن القرار كان مجرد تغيير خططي.
 
وقال مورينيو "أخرجت ماتا وقمت بتجربة اوسكار.. نفس المركز لكن لاعب مختلف لأن ماتا لاعب يمرر الكرة أكثر.. اوسكار لاعب فردي وربما كان من المفترض أن يحصل على ركلة جزاء." 



مباريات

الترتيب