بليجريني غاضباً: كنت أفكر في تغيير جميع لاعبي سيتي

أكد التشيلي مانويل بليجريني مدرب مانشستر سيتي أنه كان يرغب في استبدال كل لاعبيه بين شوطي مباراته أمام واتفورد في الدور الرابع لكأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم السبت.

وانتهى الشوط الأول بتقدم واتفورد المنتمي لدوري الدرجة الثانية بنتيجة 2-صفر قبل أن ينتفض سيتي ويفوز 4-2.

وعبر بليجريني عن غضبه من أداء لاعبيه في أول 45 دقيقة لكن ثلاثية سيرجيو أجويرو قادت سيتي للوصول إلى دور الستة عشر بالمسابقة.

وقال بليجريني في مؤتمر صحفي "كنت أفكر في تغيير كل اللاعبين بين الشوطين كل اللاعبين 11. الفريق بأكمله كان كارثة في الشوط الأول. فريقي يرغب في الفوز بكل المباريات ويرغب في إحراز لقب كأس الاتحاد."

وأضاف مدرب ريال مدريد السابق "شعرت بالقلق بين شوطي المباراة لأني تحدث إلى اللاعبين كثيرا قبل المباراة وقلت لهم إن الفرق المنتمية لدرجات أدنى تلعب بدوافع كبيرة."

وتابع "إذا لم يلعب الفريق بكامل قوته ورغبته فإنه سيكون معرضا للخسارة والخروج من المسابقة.. لا يمكن الفوز بمثل أداء الشوط الأول."

وحقق سيتي الفوز في كل مبارياته على أرضه في الدوري هذا الموسم وأحرز 32 هدفا في 11 مباراة وتمكن من تسجيل 15 هدفا في آخر ثلاث مباريات على أرضه.

وقال بليجريني "الفريق كله لم يلعب بالشكل المعتاد في الشوط الأول وأهم شيء بالنسبة لي أن واتفورد لم يحرز الهدف الثالث. الهدف الثالث كان سيحسم المباراة لكن رد فعل فريقنا كان جيدا بعدما قدم عرضا قويا في الشوط الثاني."

وتقدم واتفورد 2-صفر بهدفي فرناندو فورستيري وتروي ديني لكن اجويرو أدرك التعادل بهدفين قبل أن يضع زميله الكسندر كولاروف سيتي في المقدمة ويحسم بعدها اجويرو النتيجة بالهدف الثالث له.

ورفع اجويرو العائد مؤخرا من الإصابة رصيده إلى 25 هدفا هذا الموسم بينما سجل سيتي 110 أهداف في كل المسابقات.

وقال بليجريني "لم نكن نرغب في أن يخوض (اجويرو) المباراة كلها وكنت أريده أن يلعب لمدة 60 أو 70 دقيقة لكن لم تكن الظروف مناسبة. تركته في الملعب ونجح في صناعة الفارق.

 



مباريات

الترتيب

H