مدرب آرسنال يعترف: تشيك أثار توتر زميله السابق

حطم بيتر تشيك قلوب جماهير آرسنال على مدار سنوات من مسيرته الرائعة مع تشيلسي، إلا أنه عاد ليساعدهم للتويج بلقب كأس الاتحاد بعد الانتصار على فريقه السابق.

وقسا الحارس البالغ من العمر 33 عاما على زملائه السابقين في استاد ويمبلي، لا سيما ايدين هازارد بحسب تصريحات آرسين فينجر، المدير الفني لآرسنال، لينتزع الفريق أول ألقاب الموسم الجديد على صعيد الكرة الانجليزية، وذلك بفوزه 1-0 في لقاء درع المجتمع.

وكان ضم حارس مرمى بمثل هذه المكانة خاصة من منافس كبير لآرسنال ضربة موفقة للمدرب آرسين فينجر، وهو النجم الذي سرعان ما أثبت تأثيره في أول ظهور رسمي مع فريقه الجديد.

وقال فينجر، والذي حقق أول انتصار له على الفريق الذي يدربه مورينيو منذ 14 مباراة، "أدى تشيك بشكل جيد. ربما كان له تأثير على لاعبي تشيلسي أيضا لأنهم شعروا بأنهم لكي يسجلوا في مرماه، فإن عليهم أن يحرزوا هدفا مثاليا".

وأضاف "عندما يتملكك هذا الشعور في بعض الأحيان، فإنك تحاول أن تبذل قصارى جهدك. حدث هذا تحديدا مع ايدن هازارد عندما سنحت له فرصة داخل منطقة الجزاء".

وخرجت شباك تشيك نظيفة ليكمل بذلك يوما جميلا بالنسبة لفينجر، إلا أن المدرب الفرنسي قال إن العمل الحقيقي سيبدأ الأسبوع المقبل بلقاء وست هام يونايتد مع انطلاق موسم الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأضاف تشيك "يجب أن نبدأ الموسم بالأداء المطلوب والقوي في كل مباراة. ستكون بدايتنا صعبة أمام وست هام يونايتد وكريستال بالاس في مباراتي قمة، ثم سنواجه ليفربول بعدها مباشرة".

 



مباريات

الترتيب