بسبب يورو 2016 .. كين يحرم نفسه من وسائل التواصل الاجتماعي

 

اعترف هاري كين، هدّاف المنتخب الإنجليزي، بأنه قد تأثر بالانتقادات عبر وسائل التواصل الاجتماعي خلال منافسات بطولة أمم أوروبا 2016.

وكان كين قد أخفق في قيادة بلاده أبعد من الدور الثاني للبطولة القارية.

واستعدادا لمواجهة كولومبيا في الدور الثاني لمنافسات كأس العالم 2018، أوضح المهاجم كيف تسببت تجربته السابقة في تفاديه لوسائل التواصل الاجتماعي خلال المونديال.

وقال كين، "كنت متحمسا جدا للبطولة الأوروبية، فكنت على (تطبيق) تويتر (للتواصل الاجتماعي) بشكلٍ دائمٍ، أو على التطبيقات الإخبارية لأعرف عما يتحدث عنه الجميع".

وواصل متحدثا إلى قناة "آي تي في" البريطانية، "ولكن ذلك كان ذو تأثيرٍ سلبيٍ عليّ لأني كنت أفرط في القراءة. كنت أفرط في التفكير".

وأكد ابن الـ24 عاما بأنه يشعر بأنه في أفضل حالاته –على حد تعبيره- حينما ينقطع عن وسائل التواصل الاجتماعي ليركّز على اللعب.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب