ساوثجيت يلوم قلة الخبرة على هزيمته أمام كرواتيا

أ.ف.ب

 

رجّح جاريث ساوثجيت، مدرب المنتخب الإنجليزي، بأن يكون عامل الخبرة قد صب في صالح منافسه الكرواتي خلال موقعة نصف نهائي منافسات كأس العالم 2018.

وقلبت كرواتيا الطاولة على إنجلترا التي أنهت الشوط الأول متقدمةً، لتنتصر عليها بنتيجة 2-1 خلال الشوط الإضافي الثاني، وتتأهل إلى المباراة النهائية.

وفي تبريره لتراجع فريقه خلال شوط المباراة الثاني، أجاب ساوثجيت، "ربما (كان ذلك) بسبب تقدمنا في النتيجة، وأننا الفريق الأقل خبرة من بين الفرق التي تملك فرصة بلوغ النهائي".

وواصل ابن مدينة واتفورد، "لا أعلم هل أثر ذلك علينا في استغلال الفرص التي اتيحت لنا أم لا .. (ولكن) المنافس استفاد من فرصتين حصل عليهما، ولم نستطع الرد".

واعترف ابن الـ47 عاما بألم الهزيمة، قائلا، "الوجود في غرفة تبديل الملابس في الوقت الحالي أمر صعب. سنأخذ بعض الوقت للتفكير في الإيجابيات. من الصعب في الوقت الحالي الحديث عنها .. ما زال الوقت مبكرا لأنني اعتقد أن علينا أن نشعر بالمعاناة من هذه النتيجة أولا".

وأضاف ساوثجيت، "الآن هناك درجة جديدة من التوقعات. العديد من اللاعبين في هذه المجموعة أصبحوا ناضجين، وأنا فخور بهم".

وستصطدم إنجلترا ببلجيكا مجددا بعد صدامهما خلال دور المجموعات، ولكن هذه المرة في موقعة تحديد صاحبتي المركزين الثالث والرابع.

 



مباريات

الترتيب