حرمان يايا توريه من قيادة السيارة 18 شهراً

أكد الإيفواري يايا توريه نجم خط وسط فريق مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم تعرضه لعقوبة بالحرمان من قيادة السيارة لمدة 18 شهرا لقيادته السيارة وهو تحت تأثير الكحوليات نافيا صحة هذا الاتهام.

وأوضح توريه 33/ عاما/ اليوم الثلاثاء ، على صفحته ببرنامج "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي عبر الانترنت ، أن المحكمة قررت أمس منعه من القيادة لمة 18 شهر.

وأكد اللاعب الإيفواري المخضرم أنه لم يتناول الكحوليات لأنه مسلم ولا يحتسي الكحوليات.

وقال توريه ، في بيان له ، : "على مدار الأسبوعين الماضيين ، ثار الارتباك والجدل بشأن اتهامي بقيادة السيارة تحت تأثير الكحوليات. كما هو معروف جيدا ، أنا مسلم ولا أتناول الكحوليات".

وأوضح : "أرفض دائما تناول الكحوليات. كل من يعرفني أو من يتابع كرة القدم ، سيشاهدني وأن أرفض زجاجة الشمبانيا التي تقدم للاعب الفائز بلقب رجل المباراة وذلك بسبب التزامي بديني... المسألة الآن حسمت في المحكمة" مشيرا إلى أنه قرر عدم الاعتراض على الاتهام بأن نسبة الكحول في جسمه كانت أعلى من النسب المصرح بها وذلك لدى فحصه مساء خلال قيادته السيارة.

وأضاف : "ورغم هذا ، كان من المهم بالنسبة لي أن أبلغ المحكمة بأنني لم أتناول الكحوليات عمدا. وأشار القاضي في ملاحظاته إلى أنني لم أتناول الكحوليات عمدا".

ولعب توريه دورا محدودا مع فريقه في الموسم الحالي حتى الآن بسبب مشكلته مع الأسباني جوسيب جوارديولا المدير الفني للفريق نتيجة تصريحات أدلى بها وكيل اللاعب قبل أن تعود الأمور مؤخرا لنصابها الطبيعي حيث عاد اللاعب للمشاركة مع الفريق في وقت سابق من الشهر الحالي.



مباريات

الترتيب

H