5 دروس مستفادة بعد سقوط مانشستر يونايتد أمام واتفورد

نشرت صحيفة "ذا صن" البريطانية تقريرا توضح فيه الدروس الخمس المستفادة من موقعة مانشستر يونايتد ومضيفه واتفورد والتي انتهت بسقوط أبناء مورينيو أمام أصحاب الأرض بثلاثة أهداف لواحد.

إليكم الدروس الـ 5 المستفادة:

1 – مانشستر يونايتد لديه مشكلة في الخط الخلفية

الصحيفة الإنجليزية تؤكد عدم وجود أي تفاهم بين قلبي الدفاع بايلي وسمولينج الذي يخوض اولى مبارياته هذا الموسم بشكل أساسي، وهذا كان واضحا من خلال التخبط الذي تسبب بمنح واتفورد هدف التقدم.

وتابعت الصحيفة أن مسالة قلبي الدفاع تشكل صداعا في رأس مورينيو في الاستقرار على الثنائي الأفضل، بعد أن فشل بليند في نيل ثقة المدرب البرتغالي.

2 – واتفورد فريق مختلف هذا الموسم

كابوي أثبت بأنه أحد أفضل صفقات الموسم، بعد تألقه وتسجيله 4 أهداف في أربع مباريات بالإضافة لصعود الفريق للمركز الثامن وتغلبه على فريق بحجم مانشستر يونايتد.

3 – خط وسط اليونايتد غير فعال

رغم تحركاتهم العديدة في وسط الميدان، لكن الفعالية لم تحضر منذ بداية الموسم حتى الآن بالنسبة للاعبي خط وسط اليونايتد والمتكون من روني وبوجبا وفيلايني، مما يجعل الفريق في وضع حرج لعدم خلق فرص كافية من الخلف.

4 – تأثير فلسفة فان جال ما زال موجود

مورينيو كان قد صرح قبل شهر "بعد عامين رفقة المدرب الهولندي فان جال، لا بد من ترسيخ أفكاره بأدمغة لاعبي اليونايتد، مما يجعلنا بحاجة لمزيد من الوقت لترسيخ مفاهيم جديدة".

وهذا الأمر بدى واضحا على شكل الأداء للشياطين، من خلال الهجوم المفكك والضعف الملحوظ في الخطوط الخلفية والتي كانت على زمن الهولندي.

5 – راشفورد يؤكد بأنه المنقذ

المهاجم الشاب يثبت مجددا بأنه الورقة الرابحة في مانشستر يونايتد بعد تسجيله الهدف الوحيد للشياطين، وهو الأمر الذي تكرر في العديد من مباريات الفريق هذا الموسم.



مباريات

الترتيب