إشبيلية نادم على عدم شراء لويس سواريز

كان نادي إشبيلية الإسباني قاب قوسين أو أدنى من التعاقد مع الهداف الأورجوياني لويس سواريز عام 2010 ، لكن الصفقة باءت بالفشل، لتدور الأيام، ويشعر الفريق الأندلسي اليوم بالخوف من اهتزاز شباكه بأهداف سواريز بقميص برشلونة.

وكشفت صحيفة "ماركا" اليوم عن تفاصيل الصفقة، حيث كان ميلان الإيطالي يطمح في التعاقد مع مهاجم إشبيلية البرازيلي لويس فابيانو الذي مثل السيليساو في مونديال جنوب إفريقيا 2010.

واقتنعت إدارة إشبيلية برحيل هدّافها البارز، لذا بدأت مساعيها للبحث عن بديل، ووقع اختيار المدير الرياضي السابق مونشي على سواريز نجم أياكس الهولندي آنذاك للتعاقد معه.

ونجح مونشي بالفعل في إقناع سواريز شفهيا بالانضمام لإشبيلية، لكن المشكلة كانت في المقابل المادي الذي عرضه ميلان على الإدارة الإسبانية لشراء فابيانو، إذ قدر بـ8 ملايين يورو فقط، وهو ما قوبل بالرفض.

وأمام هذا قرر إشبيلية الإبقاء على رأس الحربة البرازيلي، وصرف النظر عن التعاقد مع سواريز، الذي انتقل في العام التالي إلى ليفربول وحقق معه نجاحا مدويا، ومن ثم انتقل إلى برشلونة.

 ويبحث اليوم هداف البريميير ليج السابق وصاحب الحذاء الذهبي عن هدفه الأول الرسمي بقميص برشلونة في شباك "ماضيه" الأندلسي على ملعب كامب نو بقمة الجولة 12 من الليجا.

من أحمد مصطفى

 



مباريات

الترتيب

H