ساوثجيت يرحب بالوجوه الجديدة قبل مباراتي ألمانيا والبرازيل

يشعر جاريث ساوثجيت مدرب إنجلترا بالتفاؤل رغم غياب مجموعة من لاعبيه الأساسيين أمام ألمانيا والبرازيل بسبب الإصابة ويعتقد أن ذلك ربما يمنحه فرصة جيدة لمتابعة الوجوه الجديدة قبل كأس العالم 2018 لكرة القدم.

وخرج ثلاثي توتنهام ديلي آلي وهاري كين وهاري وينكس من التشكيلة المبدئية المكونة من 25 لاعبا لخوض المباراتين الوديتين قبل أن يتأكد غياب أيضا فابيان ديلف ورحيم سترلينج وجوردان هندرسون.

وتستضيف إنجلترا على استاد ويمبلي غدا الجمعة ألمانيا بطلة العالم قبل أن تواجه البرازيل بعدها بأربعة أيام.

ويتيح هذا النقص الفرصة لساوثجيت للدفع بمجموعة من اللاعبين الشبان المنضمين لأول مرة لتشكيلة المنتخب الأول مثل تامي أبراهام وجو جوميز وروبن لوفتوس-تشيك.

وقال ساوثجيت في مؤتمر صحفي اليوم الخميس "هذه الفترة بين التأهل وخوض النهائيات يجب أن تشهد بعض التجارب".

وأضاف "إن لم نجرب الأمور في هذه المباريات فمتى سنجربها؟ شاركت ألمانيا بفريق شاب في كأس القارات.. أعتقد أن ما فعلته كان رائعا".

وتابع "استمتعت حقا بهذا الأسبوع. انضم لاعبون جدد ونتطلع لخوض مباراتين قويتين.. سنستفيد من المباراتين بشكل أكبر من مباريات التصفيات".

ونفى ساوثجيت وجود خلاف بين المنتخب والأندية بشأن جاهزية اللاعبين.

وكان ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام هوتسبير قال أمس الأربعاء إن هداف الفريق هاري كين قد يلحق بمباراة أرسنال في الدوري الممتاز في 18 نوفمبر تشرين الثاني.

وردا على سؤال بشأن مدى شعوره بالرضا بشأن إذا ما كانت الإصابة بالفعل وراء خروج عدة لاعبين من التشكيلة قال ساوثجيت "نعم بكل تأكيد".

وأضاف "تابعت ما يقال عن الخلاف بين المنتخب والأندية.. هذا غير منطقي.. إنهم مصابون وليس بوسعهم اللعب".

وتابع مدرب إنجلترا أن توتنهام ربما يخاطر لو أشرك كين ووينكس أمام أرسنال لكنه اعتبر أن هذه قصة أخرى.

 



مباريات

الترتيب

H