إصابة باييه في نهائي الدور الأوروبي تهدد مشاركته في المونديال

أ.ف.ب

تلقت آمال ديميتري باييه لاعب منتخب فرنسا لكرة القدم في خوض نهائيات كأس العالم الشهر المقبل ضربة قوية اليوم الاربعاء عندما خرج قائد أولمبيك مرسيليا وهو يعرج خلال المباراة النهائية للدوري الأوروبي مع الاشتباه في اصابته في الفخذ.

وثارت الشكوك حول مدى لياقة باييه لخوض النهائي أمام أتلتيكو مدريد الإسباني عقب غيابه عن التعادل 3-3 أمام جانجون يوم الجمعة الماضي في دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكنه أعلن استعداده للعب قبل يوم من النهائي الذي اقيم اليوم في ليون.

وبكى باييه وهو يغادر أرض الملعب في الدقيقة 32 ليحل ماكسيم لوبيز بديلا له.

وكان لاعب الوسط السابق لوست هام يونايتد عنصرا أساسيا في مسيرة فرنسا نحو نهائي بطولة اوروبا 2016 على الرغم من عدم مشاركته ضمن صفوف المنتخب منذ الفوز على روسيا البيضاء 2-1 في العاشر من أكتوبر تشرين الأول الماضي.

وقدم اللاعب البالغ من العمر 30 عاما عروضا قوية على أمل أن يستدعيه المدرب ديدييه ديشان لتشكيلة المنتخب. وشمل ذلك سلسلة من العروض الرائعة قادت مرسيليا لنهائي الدوري الأوروبي لكن اصابته ربما انهت فرصه في خوض النهائيات.

ومن المقرر أن يعلن ديشان تشكيلته غدا الخميس.

 



مباريات

الترتيب