مدرب اشبيلية يحذر من خطورة صلاح وجوميز

اشبيلية - حذر أوناي أيمري المدير الفني لفريق اشبيلية الإسباني لكرة القدم اليوم الأربعاء من الخطورة التي يشكلها اللاعب الدولي المصري محمد صلاح والمهاجم الألماني ماريو جوميز نجما فريق فيورنتينا الإيطالي على فريقه قبل لقاء الفريقين بمدينة اشبيلية في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة الدوري الأوروبي الخميس.

ويسعى اشبيلية لاجتياز عقبة منافسه الإيطالي من أجل الاحتفاظ باللقب الذي حققه في العام الماضي.

ولكن يبدو أن مهمة الفريق الأندلسي ليست سهلة في التأهل للمباراة النهائية، لاسيما في ظل الرغبة الواضحة لفيورنتينا في مواصلة مغامرته في البطولة خاصة عقب فوزه 3-1 على دينامو كييف الأوكراني في مجموع مباراتي الذهاب والعودة بدور الثمانية.

وقال إيمري في مؤتمر صحفي عقد اليوم "إن خط الدفاع ينبغي أن يكون متيقظا تماما لخطورة مهاجمي فيورنتينا".

وأوضح مدرب اشبيلية "إنهم بحاجة لفرض رقابة لصيقة على صلاح وجوميز، ومتابعة لاعبي خط وسط فيورنتينا بطبيعة الحال".

وتابع "إنني أقدر كفاءة لاعبي فيورنتينا، خاصة بعد المبالغ الطائلة التي أنفقها مسؤولو النادي الإيطالي في استقدام مجموعة من اللاعبين المميزين".

وارتبط اسم إيمري بقيادة فريق ميلان الإيطالي في الموسم المقبل، خاصة بعد النتائج اللافتة التي حققها مع اشبيلية هذا الموسم، حيث يحتل حاليا المركز الخامس في ترتيب الدوري الإسباني، متأخرا بفارق ثلاث نقاط فقط عن فالنسيا صاحب المركز الرابع المؤهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

ووجد إيمري (43 عاما) فرصته في المؤتمر الصحفي للتعبير عن سعادته بالتواجد مع اشبيلية حاليا حيث قال: "إنني سعيد للغاية هنا في اشبيلية، إن كل تركيزي حاليا ينصب على المباراة القادمة أمام فيورنتينا، إنني لا أريد إهدار جهدي في التفكير في الشائعات".

 



مباريات

الترتيب