ستيرلنج يعتذر إلى الحكم بعد ركلة الجزاء الوهمية

رويترز

 

تأسف رحيم ستيرلنج، نجم مانشستر سيتي، إلى الحكم فيكتور كاساي بعد حصوله على ركلة جزاء هزلية لم يحدث فيها أي تدخل أو احتكاك.

وجاء قرار كاساي خلال انتصار مانشستر سيتي الساحق بنتيجة 6-0 على شاختار دونيتسك ضمن رابع جولات دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وكان ستيرلنج قد انطلق إلى داخل منطقة جزاء الخصم حينما سقط، على الرغم من أنه لم يكن هناك أي احتكاك أو تدخل من المدافع.

وقرر الحكم المجري احتساب ركلة جزاءٍ في الدقيقة الـ24، وهي التي عكسها جابرييل جيسوس بنجاحٍ معلنا تقدّم الفريق الإنجليزي بهدفين نظيفين.

وقال ستيرلنج بعد صافرة النهاية، "حاولت لعب الكرة من فوق الحارس ولا أعلم ما الذي حدث. لم أشعر بأي تدخل. أود الاعتذار للحكم".

واعتبر جوسيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، بأن القرار الخاطئ الذي اتُخذ ضد خصمه الأوكراني يثبت الحاجة إلى استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد "الفار".

وقال جوارديولا، "أنتم تعلمون تقنية حكم الفيديو المساعد، وما هي، ويجب حصول الحكام على مساعدة لأنهم لا يريدون ارتكاب الأخطاء .. لن يتطلب الأمر أكثر من عشر ثوان لإبلاغ الحكم".

وأكد مانشستر سيتي صدارته للمجموعة السادسة بـ9 نقاطٍ في رصيده، بينما ظل شاختار دونيتسك في قاع الترتيب بنقطتين في جعبته.

 



مباريات

الترتيب