جوارديولا لن يخاطر بانتقاد حكم مباراته ضد هوفنهايم

أ.ف.ب

 

رفض جوسيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، أن يدلي بدلوه حول قرار دامير سكومينا، حكم المباراة، بعدم احتساب ركلة جزاءٍ لصالح نجمه ليروي ساني أمام هوفنهايم.

ونجا مانشستر سيتي من فخ التعادل في ثاني جولات دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، ليعود من ألمانيا بانتصارٍ متأخرٍ بنتيجة 2-1.

ولم يخفِ جوارديولا غضبه على أرضية الملعب من قرار سكومينا بحرمان ساني مما اعتبرها ركلة جزاءٍ مستحقة.

إلا أن المدرب الذي كان ينفّذ عقوبة الإيقاف خلال مباراة الجولة الأولى من دور المجموعات رفض توجيه الانتقاد العلني إلى الحكم السلوفيني.

وأوضح جوارديولا في تصريحٍ نقلته صحيفة "ذا جارديان" البريطانية، "لا أرغب في الكلام لأني إذا فعلت ذلك، فإني سأكون في المنصة. أرغب في أن أجلس على الدكة الاحتياطية مع اللاعبين خلال مباراتنا المقبلة".

وعن مستوى فريقه أمام هوفنهايم، اعترف ابن الـ47 عاما، "لقد لعبنا بالقليل من الخوف .. إنهم منظمون للغاية دفاعيا، فلم يكن الأمر سهل، ولكننا في نهاية المطاف وجدنا اللحظة الصحيحة للفوز بالمباراة".

وحافظ ليون على صدارته للمجموعة السادسة بـ4 نقاطٍ، بينما وضع مانشستر سيتي أول 3 نقاطٍ في جعبته ليحل ثانيا، فيما تقهقر هوفنهايم إلى المركز الأخير بنقطةٍ يتيمةٍ.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب

H