يويفا يوقف بوفون 3 مباريات لطرده ضد ريال مدريد

ا.ف.ب

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الثلاثاء إيقاف حارس مرمى يوفنتوس الإيطالي جانلويجي بوفون ثلاث مباريات على خلفية طرده في المباراة ضد ريال مدريد الإسباني في الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وأكد الاتحاد ان لجنة الأخلاقيات التابعة له "قررت إيقاف لاعب يوفنتوس جانلويجي بوفون لثلاث مباريات في منافسات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم".

وكان الحارس الأسطوري الذي أعلن في أيار/مايو الماضي رحيله في الموسم المقبل عن نادي السيدة العجوز، قد تلقى بطاقة حمراء مباشرة في إياب ربع النهائي ضد النادي الملكي، لاعتراضه بشدة على قرار حكم المباراة منح ريال ركلة جزاء في اللحظات القاتلة من المباراة.

وأقيمت المباراة على ملعب سانتياجو برنابيو التابع لريال مدريد حامل اللقب في 2016 و2017، في 11 نيسان/أبريل الماضي، وتقدم يوفنتوس خلالها 3-صفر حتى اللحظات الأخيرة. وكانت هذه النتيجة تعني ان المباراة ستمتد لوقت اضافي، نظرا لفوز ريال على ملعب يوفنتوس ذهابا 3-صفر.

إلا أن حكم المباراة الإنجليزي مايكل أوليفر، منح الفريق المضيف ركلة جزاء مثيرة للجدل في الوقت القاتل، إثر عرقلة مدافع يوفنتوس المغربي المهدي بن عطية للاعب ريال لوكاس فاسكيز في منطقة الجزاء، ما أثار اعتراضات شديدة من لاعبي يوفنتوس وفي مقدمهم بوفون.

ونفذ البرتغالي كريستيانو رونالدو ركلة الجزاء بنجاح، ليتأهل ريال الى الدور نصف النهائي حيث تخطى بايرن ميوينخ الألماني (4-3 بمجموع الذهاب والاياب)، ويواصل مسيرته الى النهائي ليفوز على ليفربول الإنجليزي 3-1، ويحقق لقب المسابقة القارية الأم للموسم الثالث تواليا.

ولم يكتف بوفون بالاحتجاج على قرار الحكم خلال المباراة، بل استخدم عبارات حادة بحقه في تصريحات بعد المباراة، منها أنه "سلة قمامة".

وأعلن بوفون (40 عاما) في 17 أيار/مايو الماضي، أنه سيضع حدا لمسيرة مع يوفنتوس امتدت 17 عاما، أحرز خلالها سلسلة من الألقاب المحلية، إلا أنها تخلو من لقب دوري الأبطال الذي توج به فريق السيدة العجوز للمرة الأخيرة عام 1996. وانضم بوفون المتوج بلقب كأس العالم 2006 مع منتخب إيطاليا، إلى يوفنتوس في 2001 قادما من بارما.

وبحسب التقارير الصحافية، قد يكون نادي باريس سان جيرمان الفرنسي الوجهة المقبلة للحارس المخضرم.

 



مباريات

الترتيب