جوارديولا يكتفي بالإشادة باسمين بعد السقوط أمام بازل

شن جوسيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، هجوما على فريقه بعد الخسارة بنتيجة 2-1 في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

واستحوذ مانشستر سيتي على بطاقة التأهل رغم هزيمته أمام بازل، وذلك بفضل انتصاره الساحق بنتيجة 4-0 في لقاء الذهاب.

وعلى الرغم من أنه أشرك تشكيلةً ضعيفةً، فإن المدرب الإسباني لم يكن سعيدا بالتعرض لأول هزيمة في استاد "الاتحاد" منذ أكثر من عامٍ، ليتوقف سجله الخالي من الهزائم على أرضه عند 36 مباراةً متتاليةً.

وقال جوارديولا منتقدا أداء لاعبيه، "في الشوط الثاني، كان (فيل فودين) وحده مع ليروي (ساني) من حاولا أن يلعبا بقوة".

وأوضح المدرب المتوّج بالبطولتين مرتين من قبل، "الشوط الأول كان جيدا، لكننا نسينا أن نهاجم في الشوط الثاني. نسينا أن نلعب".

وواصل ابن الـ47 عاما، "نمرر الكرة لكي نعثر على مساحات ونهاجم. تمرير الكرة بدون هدف غير مفيد، والشوط الثاني كان سيئا للغاية .. فقط كنا نمرر الكرة بدون هدف، وعندما يحدث ذلك فهذه ليست كرة قدم".

واعترف جوارديولا بأن فريقه دفع ثمن التشكيلة التي خاض بها اللقاء.

وصرّح، "جميع أندية العالم عندما تقوم بـ6 أو 7 تغييرات، فالفريق سيكون مختلفا. لهذا كنت مصرا على أن نبدأ بشكل جيد، وفعلنا ذلك في الشوط الأول".

وبينما لم يجد بازل طريقه إلى الشباك في لقاء الذهاب، فإنه في مواجهة الإياب استطاع التسجيل عبر محمد اليونسي ومايكل لانج.



مباريات

الترتيب

H