هدف أبويل المحظوظ يضاعف الضغط على مدرب بوروسيا دورتموند

لم يضطر أبويل نيقوسيا لتسديد أي كراتٍ على مرمى بوروسيا دورتموند طوال 50 دقيقةً من عمر لقائهما، إذ أن فرصته الأولى كانت كفيلةً بخروجه بالتعادل الثمين.

وفي مباراة الجولة الرابعة لدور المجموعات من دوري أبطال أوروبا، بدا وأن بوروسيا دورتموند سيحقق انتصاره الأول، ويعزز آماله المتواضعة أصلا في التأهل إلى دور الـ16.

وتسيّد الفريق الألماني الشوط الأول من المباراة، وتقدّم عبر هدفٍ لرافايل جوريرو في الدقيقة الـ29.

ولكن في الدقيقة الـ51، شن الفريق القبرصي هجمةً من شق الملعب الأيسر، لتصل الكرة إلى بوتي، والذي أودعها الشباك، مستغلا أول فرص أبويل الحقيقية في المباراة.

وفشلت بعد ذلك جميع مساعي بوروسيا دورتموند في التقدم بهدفٍ ثانٍ، ففرط في سيطرته مجددا على مجريات اللقاء، كما عبس الحظ ضده حين ارتطمت كرة بيير إمريك أوباميانج بالعارضة.

وبالاكتفاء بنتيجة التعادل، يتعادل بوروسيا دورتموند كذلك مع ضيفه الصغير في رصيدهما من النقاط، والبالغ نقطتان لكلٍ منهما.

ويتسع الفارق بين أبناء استاد "ويست فالن" وبين ريال مدريد، ذو النقاط الـ7، مما يضاعف الضغط على بيتر بوش، مديرهم الفني.

ويجد بوش نفسه معرضا للسؤال، لا سيما وأن بوروسيا دورتموند لم يحقق الانتصار في الجولات الـ3 المنصرمة من الدوري الألماني.

وكان توتنهام هوتسبير هو الفريق الوحيد الذي ضمن بلوغه دور الـ16 من المجموعة الثامنة، وذلك بعد وصوله إلى النقطة الـ10.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H