حارس بنفيكا يعلّق على استمرار سوء حظه أمام مانشستر يونايتد

جذب ميلي سفيلار، حارس مرمى بنفيكا، الأضواء مجددا في تجدد لقاء فريقه بمانشستر يونايتد في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وفي مباراة الذهاب، كان ابن الـ18 عاما قد فشل في الإمساك بركلة حرةٍ، واجتاز بها خط المرمى، ليتسبب في خسارة فريقه بهدفٍ دون رد.

أما في مباراة الذهاب، فلم يرتكب فيلار خطأ صريحا في خسارة بنفيكا بنتيجة 2-0.

ولكن الحظ عاند الحارس البلجيكي حين ارتطمت كرة نيمانيا ماتيتش بالقائم، ثم جاءت في ظهره، ودخلت المرمى بغرابة.

وقال بعد المباراة، "انتابتني الكثير من المشاعر في 20 دقيقة، لكن أعتقد بأنه لم يكن بوسعي أن أفعل أي شيء. هذا هو الحظ".

وبدا حارس بنفيكا قانعا باحتساب الهدف ضده، قائلا، "لم يكن بوسعي أن أفعل أي شيء، ولكن في النهاية، هو هدف عكسي".

وأبقت الهزيمة على بنفيكا في قاع المجموعة الأولى برصيدٍ خالٍ من النقاط، بينما اعتلى مانشستر يونايتد الصدارة بـ12 نقطةً.



مباريات

الترتيب

H