بالوتيلي يجادل التحكيم بسبب "سوار" .. ومدربه يشكو منه

انخرط ماريو بالوتيلي، هدّاف نيس، في نقاشٍ عصبيٍ مع مساعد الحكم في إياب الملحق المؤهّل إلى دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

وسقط الفريق الفرنسي مجددا بنتيجة 2-0 أمام نابولي الإيطالي، ليُحرم من فرصة بلوغ دور المجموعات للمرة الأولى في تاريخه.

وفنيا، بدا بالوتيلي بعيدا عن مستواه في المباراة التي احتضنها استاد "أليانز ريفييرا"، ولم يهدد مرمى نابولي مطلقا.

وبلغ المهاجم الأسمر أسوأ نقطة له في المباراة في بداية الشوط الثاني عندما ذهب إلى الخط الجانبي ليدخل في جدال مع مساعد الحكم.

وتبيّن أن المشكلة تتعلق بضمادة بيضاء حول معصمه، وهي التي ذكرت وسائل إعلام فرنسية أنه قد استخدمها لإخفاء سوار كان يرتديه.

ويُعتبر ارتداء الأساور أثناء مجريات المباريات محظور وفقا للوائح اللعبة.

وشاءت الصدفة أنه أثناء جدال الدولي الإيطالي مع مساعد الحكم، أرسل ماريك هامشيك كرة عرضية من اليسار، ليسجل خوسيه كايخون غير المراقب هدف الأسبقية بسهولة لصالح نابولي.

ولم يكن سلوك ابن الـ27 عاما أثناء المباراة هو وحده الذي نال الانتقال، إذ اشتكى لوسيان فافر، مديره الفني في نيس، من أنه كان "بطيئا للغاية وهو يغادر الملعب عند استبداله".

وخرج صاحب القميص رقم 9 في الشوط الثاني وسط صيحات الاستهجان الجماهيرية، ليمتنع مدربه بدوره عن التعبير عن استهجانه منه.

واكتفى فافر بالقول، "لا أرغب في التعليق بشأن بالوتيلي".



مباريات

الترتيب

H