سترلينج يستجيب لطلب خاص من بيليجيريني بشأن عيد ميلاده

مانشستر - طلب مانويل بيليجريني مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي من لاعبه رحيم سترلينج الاحتفال بعيد ميلاده 21 بتسجيل هدفين ونفذ المهاجم الشاب ذلك في الفوز 4-2 على بروسيا موشنجلادباخ في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الثلاثاء.

وتأخر سيتي صاحب الأرض 2-1 مع نهاية الشوط الأول لكن لاعب ليفربول السابق سجل هدفين في الدقيقتين 80 و81 وأضاف البديل ويلفريد بوني هدفا قرب النهاية ليتصدر الفريق المجموعة الرابعة برصيد 12 نقطة.

وانتزع سيتي الصدارة من يوفنتوس الذي خسر أمام أشبيلية ليتجنب فريق بيلجيريني اللعب في دور الستة عشر مع الثلاثي القوي برشلونة وبايرن ميونيخ وريال مدريد.

وقال بيليجريني - الذي ضمن فريقه التأهل قبل خوض هذا اللقاء - لموقع سيتي على الإنترنت: "أبلغته (سترلينج) قبل المباراة بأن أقل شيء يمكن أن يقدمه هو تسجيل هدفين."

وأضاف: "أنا لا أمزح. لقد قلت له ذلك بالفعل. أعتقد أنه كان من المهم بالنسبة له تسجيل الهدفين."

وفي ظل غياب الهداف سيرجيو أجويرو بسبب الإصابة وجلوس بوني على مقاعد البدلاء فضل بيليجريني الدفع بلاعبه السريع كمهاجم أمام مونشنجلادباخ وأتى القرار بثماره في النهاية.

وقال بيليجريني: "إذا لعبنا بنفس طريقة لعبنا في الشوط الثاني سيكون بوسعنا مواجهة أي فريق."

وأضاف: "بعد تأخرنا 2-1 لم نمنح المنافس أي فرصة. لم يخسر المنافس منذ تعثر أمامنا (في سبتمبر/أيلول الماضي) ولقد فاز على بايرن ميونيخ (في الجولة الماضية)".

وتابع: "في العام الماضي لعبنا بشكل رائع أمام بايرن وروما لكن هذه واحدة من أفضل مبارياتنا في أوروبا."

وهذه أول مرة يتصدر فيها سيتي مجموعته بدوري الأبطال بعدما احتل المركز الثاني في موسمي 2013-2014 و2014-2015 قبل أن يخرج من دور الستة عشر في المرتين أمام العملاق الإسباني برشلونة.

 



مباريات

الترتيب