ريال مدريد يستعيد جزءاً من مصابيه قبل مواجهة سان جيرمان

مدريد - اعتمد رفائيل بينيتيز مدرب ريال مدريد على البدلاء ليقود فريقه وسط أزمة إصابات لكن من المفترض أن يستعيد بعضا من لاعبيه الكبار عندما يستضيف باريس سان جيرمان الفرنسي في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم غدا الثلاثاء.

ومن المرجح أن يكون صانع اللعب جيمس رودريجيز والمهاجم كريم بنزيمة والقائد سيرجيو راموس لائقين للمواجهة التي ستقام على ملعب سانتياجو برنابيو مع تطلع بطل أوروبا عشر مرات لتوسيع الفارق مع باريس سان جيرمان في صدارة المجموعة الأولى.

وقد لا يكون لاعب الوسط لوكا مودريتش جاهزا بعد أن غادر الملعب بين الشوطين في الفوز 3-1 على لاس بالماس في الدوري يوم السبت بسبب آلام في عضلة الفخذ بينما لا يبدو واضحا موعد عودة جاريث بيل عقب إصابة في ربلة الساق.

وفي غياب عدد من الأساسيين في الأسابيع الأخيرة أشرك بينيتيز لاعبين صغار السن مثل كاسميرو وخيسي ولوكاس فازكيز وناتشو ليواصل الفريق مشواره.

وبقي ريال بلا هزيمة في دوري الدرجة الأولى الاسباني ويتقاسم الصدارة مع برشلونة برصيد 24 نقطة من عشر مباريات. والهدف الذي دخل مرماه أمام لاس بالماس من ضربة رأس بعد ركلة ركنية هو الأول في شباكه على أرضه هذا الموسم.

وقال بينيتيز: "أبلغت اللاعبين بأن هذه مباريات يجب الاستفادة منها لأقصى حد. نجمع النقاط ونحافظ على قدراتنا التنافسية حتى يواصل الفريق النمو."

وأضاف: "عندما يعود اللاعبون الآخرون سيكون الأمر صعبا لكن الشيء المهم هو وجودهم وقدرتهم على المساهمة في استمرار الانتصارات."

وأبدى لوران بلان مدرب باريس سان جيرمان سعادته بالخروج من مباراة ستاد رين في دوري الدرجة الأولى الفرنسي يوم الجمعة بالفوز 1-صفر بفضل هدف من انخيل دي ماريا لاعب ريال مدريد السابق وبدون إصابة أي لاعب مهم.

ويلعب بلان - الذي لم يخسر فريقه أيضا هذا الموسم - بدون قلب الدفاع ديفيد لويز بعد إصابته في الركبة أثناء وجوده مع منتخب البرازيل الشهر الماضي.

وتعادل ريال وباريس سان جيرمان بدون أهداف باستاد بارك دي برينس الشهر الماضي في أول مباراة رسمية بينهما منذ أكثر من 20 عاما ولدى كل منهما سبع نقاط من ثلاث مباريات.

وفوز أي منهما سيقوده للتأهل لدور الستة عشر إذا خسر مالمو أمام مضيفه شاختار دونيتسك غدا الثلاثاء.

 



مباريات

الترتيب