مورينيو يلوم "أخطاء ساذجة" في هزيمة تشيلسي

بورتو - تحسر جوزيه مورينيو على الأداء الدفاعي لتشيلسي في الكرات الثابتة لكن باستثناء ذلك أبدى رضاه عن مستوى فريقه الذي مني بهزيمته الخامسة هذا الموسم أمس الثلاثاء حين خسر 2-1 أمام مضيفه بورتو في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وسجل بورتو - النادي الذي قاده مورينيو للقب دوري الأبطال عام 2004 -  هدفاً في كل شوط عن طريق اندريه اندريه ومايكون بينما رد بطل أوروبا 2012 عبر ويليان في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وقال مدرب تشيلسي للصحفيين: "كان أداءً جيداً تضمن خطأين ساذجين. في بعض الأحيان ترتكب هذه الأخطاء وتعاقب."

وأضاف "الهدف الثاني كان خطأ ساذجا. شاهدنا عشرات الإعادات لبورتو وهو ينفذ ركلات ركنية واعتقدت أننا على استعداد تام لذلك في هذه اللحظة عندما كانت المباراة تحت سيطرتنا وكنا نستعد لإجراء تغيير عندما استقبلنا ذلك الهدف".

وأضاف "ارتكبنا خطأً مماثلاً عندما سددوا في القائم. بعيداً عن ذلك أعتقد أننا امتلكنا التوازن.. على الصعيد الدفاعي لا يوجد مشاكل وقدم المدافعون مباراة جيدة، الأساس في كرة القدم هو الدفاع في الكرات الثابتة.. الكرة هناك وأنت تعرف التحركات وتسيطر على المساحات."

ويتصدر دينامو كييف وبورتو ترتيب المجموعة السابعة بأربع نقاط من مباراتين. ولدى تشيلسي ثلاث نقاط بينما لا يملك مكابي تل أبيب أي نقاط.

ويبتعد الفريق اللندني أيضا بفارق كبير عن الصدارة في الدوري الإنجليزي الممتاز ووجه مورينيو انتقادات لفريقه في بعض الأحيان خلال بداية صعبة للموسم.

لكن ليلة الثلاثاء رفض مورينيو "توجيه أصبعه" لإلقاء اللوم على التشكيلة.

وقال المدرب البرتغالي: "لا أعتقد أن لاعبي فريقي يستحقون النقد بعيدا عن هذين الخطأين، إنه منافس صعب وملعب صعب. دوري الأبطال تأتي بمشاعر مختلفة للمباريات وللجماهير والمنافسين. أعتقد أن الفريق لعب جيدا."



مباريات

الترتيب