رونالدو لبنزيمة: يا للعار

رصدت عدسات قناة (بلوس) الإسبانية ثورة غضب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو خلال الهزيمة التاريخية لفريقه ريال مدريد الإسباني على ملعبه أمام شالكه الألماني بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في إياب ثمن نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا.

وكان رونالدو أكثر المنفعلين والمتأثرين بالهزيمة من بين زملائه في ملعب سانتياجو برنابيو، وبقراءة الشفاه تبين أنه قال للمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة "يا للعار.. يا للعار" في الدقائق الأخيرة، حين كان شالكه يحتاج إلى هدف واحد للتأهل لدور الثمانية والإطاحة بالفريق الملكي.

وتكررت إشارات الغضب من رونالدو خلال اللقاء بالتلويح بيده، منذ سجل هدف التعادل الأول، وظل عابس الوجه بعد أن تكفل بمفرده بإنقاذ الميرينجي من الخروج بتسجيله هدفين من الثلاثة.

وبمجرد إطلاق صافرة الختام اتجه رونالدو لمغادرة الملعب فورا، لكن القائد إيكر كاسياس طالبه بالتوقف وتحية الجماهير رغم صافرات الاستهجان التي كانت تطن بأرجاء البرنابيو.

وعند خروجه لمنطقة اللقاءات الصحفية رفض كريستيانو الإدلاء بأي تصريحات، بل أكد أنه لن يجري أي أحاديث أو مقابلات حتى انتهاء الموسم.

ورغم الليلة الكارثية التي عاشها حامل اللقب وصاحب 10 ألقاب في البطولة العريقة، إلا أنها كانت رائعة لرونالدو الذي واصل تحطيم الأرقام القياسية، وتربع على عرش هدافي البطولات الأوروبية بـ78 هدفا، كما تساوى مع الأرجنتيني ليونيل ميسي في صدارة الهدافين التاريخيين للتشامبيونز ليج بـ75 هدفا.



مباريات

الترتيب